Go to Contents Go to Navigation

(مرآة الأخبار)كوريا الجنوبية تحشد جهود القطاعين العام والخاص لاستضافتها معرض إكسبو 2030 في مدينة بوسان

ملفات خاصة 2022.09.07 10:37
(مرآة الأخبار)كوريا الجنوبية تحشد جهود القطاعين العام والخاص لاستضافتها معرض إكسبو 2030 في مدينة بوسان - 1

سيئول، 7 سبتمبر (يونهاب) -- تبدأ اليوم المنافسة الشرسة رسميا للفوز باستضافة معرض إكسبو 2030 الذي يعد أحد الأحداث الكبرى الثلاثة في العالم إلى جانب الأولمبياد وكأس العالم لكرة القدم.

ومن المتوقع أن يقدم الوفد الكوري الجنوبي بقيادة النائب الأول لوزير الصناعة والتجارة والطاقة "جانغ يونغ-جين" عرضا بشأن استضافة معرض إكسبو 2030 في مدينة بوسان الكورية إلى الأمانة العامة للمكتب الدولي للمعارض (BIE) في فرنسا في يوم 7 سبتمبر (بتوقيت فرنسا).

ويوضح العرض قدرة كوريا الجنوبية على استضافة معرض إكسبو 2030، ويعرض خارطة طريق لاستضافته الناجحة، وخاصة يحتوي العرض على رواية القصص الديناميكية لمدينة بوسان التي قادت النمو الاقتصادي لكوريا الجنوبية.

وتتنافس كوريا الجنوبية مع إيطاليا والمملكة العربية السعودية لاستضافة معرض إكسبو 2030 ومن المتوقع الإعلان عن الفائز في نوفمبر عام 2023.

وتقود بوسان الجهود لاستضافتها معرض إكسبو، غير أنه من الضروري حشد جميع القدرات من الحكومة والدوائر الاقتصادية والدبلوماسية الشعبية حيث تقدر الآثار الاقتصادية لمعرض إكسبو بـ 61 تريليون وون (44.21 مليار دولار).

وتكثف حكومة يون سيوك-يول جهودا لاستضافة معرض إكسبو منذ بداية انطلاقها، بعد أن اعتمدت تعهد الرئيس يون خلال الحملة الانتخابية باستضافة معرض إكسبو كمهمة وطنية.

وقال يون في المؤتمر الصحفي الذي عقده في يوم 17 أغسطس بمناسبة مرور 100 يوم على تنصيبه إن هناك كثيرا من الدول الأعضاء في المكتب الدولي للمعارض التي لها حق التصويت، وبهذا لا توجد طريقة أخرى سوى إقناع كل دولة بدعمها لكوريا الجنوبية.

ودعا الرئيس يون قادة العالم أثناء لقائه معهم إلى دعمهم لاستضافة معرض إكسبو، ومن المتوقع أن يؤكد نقاط القوة لدى مدينة بوسان أمام قادة العالم أثناء الجمعية العامة للأمم المتحدة المقرر عقدها في منتصف الشهر الجاري في نيويورك بالولايات المتحدة.

ويضع رئيس الوزراء هان دوك-سو استضافة معرض إكسبو في أولوياته، حيث قدم عرضا تقديميا باللغتين الإنجليزية والفرنسية أثناء حضوره الجمعية العامة للمكتب الدولي للمعارض في يونيو في باريس.

وبدأت الحكومة بالفعل حربا دبلوماسية شاملة حيث دعت إلى دعم استضافة البلاد لمعرض إكسبو 2030 خلال اجتماعات دبلوماسية مع دولة أخرى في كل مستوى.

وتقوم الحكومة بدورها الرائد في معركة لاستضافة معرض إكسبو وأيضا تشارك مجموعات الأعمال الكبرى في الجهود لاستضافة معرض إكسبو، ويعد هذا الأمر النادر الذي تسعى فيه الحكومة ومجموعات الأعمال معا لاستضافة معرض إكسبو في نفس الوقت.

وتقوم الدوائر الاقتصادية بأنشطتها الترويجية لاستضافة معرض إكسبو بالاستفادة من شبكاتها العالمية.

وتم تخصيص الدول المتخصصة لكل مجموعة عمل. وتتولى مجموعة سامسونغ المسؤويلة عن 31 دولة وتليها مجموعة إس كيه بـ 24 دولة، ومجموعة هيوندي موتور بـ 21 دولة ومجموعة إل جي بـ 10 دول ومجموعة بوسكو بـ 7 دول ومجموعة لوتيه بـ 3 دول.

وعلى وجه الخصوص، يقود رؤساء المجموعات بأنفسهم دعمها لاستضافة معرض إكسبو.

ومن المتوقع أن يزور نائب الرئيس التنفيذي لشركة سامسونغ للإلكترونيات "لي جيه-يونغ" والرئيس التنفيذي لمجموعة إس كيه "تشوي تيه-وون" بريطانيا واليابان بصفتهما مبعوثين رئاسيين في وقت لاحق من الشهر على التوالي كجزء من حملة الحكومة لاستضافة بوسان لمعرض إكسبو العالمي.

وبالإضافة إليهما، سينضم رؤساء مجموعات هيونداي موتور، وإل جي، ولوتيه أيضا إلى حملة الحكومة لاستضافة بوسان لمعرض إكسبو العالمي بصفتهم مبعوثين رئاسيين.

(مرآة الأخبار)كوريا الجنوبية تحشد جهود القطاعين العام والخاص لاستضافتها معرض إكسبو 2030 في مدينة بوسان - 2
(مرآة الأخبار)كوريا الجنوبية تحشد جهود القطاعين العام والخاص لاستضافتها معرض إكسبو 2030 في مدينة بوسان - 3
(مرآة الأخبار)كوريا الجنوبية تحشد جهود القطاعين العام والخاص لاستضافتها معرض إكسبو 2030 في مدينة بوسان - 4

(انتهى)

maha@yna.co.kr

كلمات رئيسية
الصفحة الرئيسية الى الاسفل