Go to Contents Go to Navigation

تزايد خسائر شركة كوريا للطاقة الكهربائية بوتيرة حادة مع ارتفاع تكاليف الوقود

اقتصاد وأعمال 2022.08.12 21:28
تزايد خسائر شركة كوريا للطاقة الكهربائية بوتيرة حادة مع ارتفاع تكاليف الوقود - 1

سيئول، 12 أغسطس (يونهاب) -- شهدت شركة كوريا للطاقة الكهربائية (كيبكو)، التي تديرها الدولة، تزايدا حادا في صافي خسائرها في الربع الثاني من العام بسبب تجميد أسعار الكهرباء وارتفاع تكاليف الوقود.

وقالت الشركة في ملف تنظيمي إن صافي الخسائر المجمعة وصل إلى 4.84 ترليون وون (3.7 مليار دولار أمريكي) في الفترة من أبريل إلى يونيو، مقارنة بالخسائر البالغة 661.97 مليار وون في العام السابق.

وبلغت الخسائر التشغيلية 6.51 ترليون وون، مقارنة بالخسارة البالغة 752.9 مليار وون في العام السابق. ومن ناحية أخرى، ارتفعت قيمة المبيعات بنسبة 14.2% لتصل إلى 15.53 ترليون وون.

وكانت الخسائر التشغيلية أعلى بنسبة 20.1% من متوسط التقديرات في استطلاع أجرته شركة "يونهاب إنفوماكس"، وهي شركة البيانات المالية التابعة لوكالة "يونهاب" للأنباء.

وفي النصف الأول من العام، سجلت "كيبكو" خسارة صافية قدرها 10.76 ترليون وون، مقارنة بخسارتها البالغة 549.57 مليار وون في العام السابق.

وارتفعت المبيعات بنسبة 11.5% على أساس سنوي لتصل إلى 31.99 ترليون وون، مع خسارة تشغيلية بلغت 14.3 ترليون وون، مقارنة بالخسارة التي بلغت 187.3 مليار وون.

وجاءت الخسارة في الربع الثاني بسبب اضطرار الشركة إلى تجميد أسعار الكهرباء والحد من زياداتها، وسط الإجراءات الحكومية للحد من ارتفاع أسعار المستهلكين، حيث تكافح كوريا الجنوبية لكبح جماح أسعار المستهلكين المرتفعة، والتي قفزت بنسبة 6.3% في يوليو مقارنة بالعام السابق، وهي أسرع وتيرة فيما يقرب من 24 عامًا.

وفي محاولة للمساعدة في تحسين موقفها المتعثر، رفعت "كيبكو" تكلفة وحدة الوقود المعدلة، وهي جزء رئيسي من أسعار الكهرباء في البلاد، بمقدار 5 وون فقط (0.004 دولار) للكيلوواط/ساعة في الفترة من يوليو إلى سبتمبر.

وبعد الإعلان عن نتائج الربع الثاني، حثت "كيبكو" الحكومة على السماح للشركة برفع أسعار الكهرباء لمعالجة خسائرها المتصاعدة. ومع ذلك، يقول المحللون إن "كيبكو" قد تجد صعوبة في رفع أسعار الكهرباء بوتيرة أكبر في المستقبل، نظرًا لارتفاع التضخم في أسعار المستهلكين في البلاد.

وقال وزير التجارة والصناعة والطاقة "لي تشانغ-يانغ" للصحفيين يوم الاثنين إن أي زيادة في أسعار الطاقة يجب التقليل منها في ضوء تأثير التضخم المتسارع على حياة الناس.

وقد أثارت خسائر "كيبكو" المتصاعدة المخاوف بشأن سلامة وضعها المالي، مما دفع الشركة الحكومية إلى السعي لإجراءات الإنقاذ الذاتي، بما في ذلك بيع الأصول.

وفي اجتماع مع الصحفيين في أواخر يونيو، دعا رئيس الوزراء "هان دوك-سو" إلى إصلاح جذري لشركة "كيبكو" الخاسرة، قائلًا إن خطط الإنقاذ الذاتي لا تكفي وحدها.

(انتهى)

hala3bbas@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة اقتصاد وأعمال
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك