Go to Contents Go to Navigation

وثائق بريطانية تسلط الضوء على قتال قوات التحرير الكورية ضد القوات اليابانية الإمبريالية

اجتماعية 2022.08.12 11:54
وثائق بريطانية تسلط الضوء على قتال قوات التحرير الكورية ضد القوات اليابانية الإمبريالية - 1

سيئول، 12 أغسطس (يونهاب)-- كشفت وزارة المحاربين القدامى الكورية اليوم الجمعة عن جزء من وثائق نادرة تؤكد أن مجموعة من نشطاء الاستقلال الكوريين قاتلت إلى جانب القوات البريطانية في حملة عسكرية مشتركة ضد القوات الإمبراطورية اليابانية خلال الحرب العالمية الثانية.

تم الكشف عن وثائق من الأرشيف الوطني البريطاني في الوقت الذي تحيي فيه الوزارة ذكرى تضحيات من قاتلوا ضد الحكم الاستعماري الياباني من عام 1910 إلى عام 1945، قبل يوم من إحياء ذكرى تحرير كوريا الجنوبية الذي يوافق يوم الاثنين.

الوثائق التي تتكون من أكثر من 400 صفحة تتعلق بأنشطة وحدة الاتصال بالجيش الوطني الكوري التي كانت تعمل كجزء من وحدة البث الميداني الهندية، تحت إشراف مدير العمليات الخاصة البريطاني في الفترة من 1943 إلى 1945، وفقًا للوزارة.

"الكشف عن هذه الوثائق دليل على أن حركة استقلال الكوريين لم تقتصر فقط على الجهود المبذولة لتحقيق الاستقلال عن اليابان، ولكنها مرتبطة أيضًا بتاريخ من التضامن والنضال المشترك مع قوات التحالف من أجل مناهضة الإمبريالية"، وفقا لما نقل عن وزير المحاربين القدامى بارك مين-شيك.

وأضاف أن وزارته ستواصل استكشاف سجلات أنشطة مقاتلي الاستقلال في الداخل والخارج "لتذكر أرواحهم النبيلة" سعيا وراء التحرر الوطني.

تعرفت الوزارة على حيازة الأرشيف البريطاني للوثائق في منتدى دولي في أبريل حيث قدم باحث بريطاني ورقة أكاديمية عن تلك السجلات. وقالت الوزارة إنها بدأت في الشهر التالي في استكشاف طرق لجمعها.

وتخطط الوزارة لترجمة وتحليل الوثائق بأكملها وتخطط لنشرها العام المقبل بمناسبة احتفال كوريا الجنوبية وبريطانيا بالذكرى الـ 140 لإقامة العلاقات الدبلوماسية الثنائية.

(انتهى)

heal@yna.co.kr

كلمات رئيسية
الصفحة الرئيسية الى الاسفل