Go to Contents Go to Navigation

(جديد) كوريا تحتج على ادعاء اليابان السيادة على دوكدو في تقرير الدفاع السنوي

جميع العناوين 2022.07.22 11:54
(جديد) كوريا تحتج على ادعاء اليابان السيادة على دوكدو في تقرير الدفاع السنوي - 1

سيئول/طوكيو، 22 يوليو (يونهاب)-- أدانت حكومة كوريا الجنوبية اليابان بشدة اليوم الجمعة لتكرار ادعائها بالسيادة على جزر دوكدو الواقعة في أقصى الشرق في تقرير دفاعي سنوي.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية تشوي يونغ في بيان "تحتج (الحكومة) بشدة على تكرار اليابان لادعائها السيادة على دوكدو، التي تعتبر بوضوح جزءًا لا يتجزأ من الأراضي الكورية وفقا للتاريخ والجغرافيا والقانون الدولي، وتحثها على التراجع على الفور". وأضاف أن مثل هذه الخطوة لا تساعد في بناء علاقات ثنائية "موجهة نحو المستقبل".

جاءت الإدانة بعد وقت قصير من إبلاغ وزير الدفاع الياباني نوبو كيشي عن وثيقة هذا العام إلى مجلس الوزراء برئاسة رئيس الوزراء فوميو كيشيدا. ويعد هذا العام الثامن عشر على التوالي الذي تدعي فيه طوكيو سيادتها على دوكدو في التقرير الخاص بالأوضاع الأمنية في البلاد وردود فعلها.

ومن جانبها، استدعت الخارجية ماكوتو هاياشي، وزير الشؤون السياسية في السفارة اليابانية، لإيصال رسالة احتجاج رسمية إلى طوكيو.

نُشر التقرير بعد أيام قليلة من زيارة وزير الخارجية الكوري بارك جين لطوكيو لإجراء محادثات مع نظيره، ما يدل على التزام الرئيس يون سيوك-يول بحل الخلافات حول التاريخ المشترك، وخاصة القضايا الخاصة بالاستعمار الياباني لكوريا في الفترة من 1910 إلى 1945.

وجاء التقرير بتفاصيل متشابهة إلى حد كبير مقارنة بتقرير العام الماضي، حول القضية الإقليمية، التي تعد نقطة شائكة منذ فترة طويلة في العلاقات بين البلدين. ولكنه أضاف موقفا مفاده أن التعاون بين دول الجوار يزداد أهمية في ظل الأوضاع الأمنية الإقليمية الخطيرة.

تحافظ سيئول على سيطرتها الفعلية على الجزر الشرقية من خلال قوة شرطة صغيرة متمركزة هناك.

(انتهى)

heal@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل