Go to Contents Go to Navigation

مقرر الأمم المتحدة يدعم حق أسرة مسؤول مصايد الأسماك في معرفة تفاصيل مقتله برصاص كوريا الشمالية

اجتماعية 2022.06.28 15:12
مقرر الأمم المتحدة يدعم حق أسرة مسؤول مصايد الأسماك في معرفة تفاصيل مقتله برصاص كوريا الشمالية - 1

سيئول، 28 يونيو (يونهاب)-- قال المقرر الخاص للأمم المتحدة المعني بحقوق الإنسان في كوريا الشمالية اليوم الثلاثاء أن أسرة المسؤول الكوري الجنوبي الذي قتل برصاص الشمال في 2020 لديها الحق في معرفة تفاصيل وفاته، وفقا لما صرح به مسؤول الأسرة.

صرح توماس أوجيا كوينتانا بذلك خلال اجتماع مع أفراد أسرة مسؤول مصايد الأسماك الراحل، لي داي-جين، الذي قُتل برصاص جيش كوريا الشمالية بالقرب من الحدود البحرية الغربية في 22 سبتمبر، وفقا لمحامي الأسرة.

تطالب عائلة المسؤول بالوصول إلى وثائق رئاسية سرية لتحديد سبب إعلان حكومة مون جيه- إن السابقة، -دون أدلة كافية- أنه قد قُتل أثناء محاولته الهروب إلى الشمال.

بعد أن تولى الرئيس يون سيوك-يول منصبه الشهر الماضي، أعاد خفر السواحل ووزارة الدفاع النظر في القضية قبل إلغاء استنتاجهما السابق بشأن محاولة الانشقاق المزعومة بينما اعتذرا للأسرة الثكلى.

ومن جانبه، رفض الأرشيف الرئاسي طلب العائلة بالاطلاع على الوثائق السرية.

يُشار إلى أنه لا يمكن الكشف عن الوثائق الرئاسية لمدة تصل إلى 30 عامًا من نهاية فترة الرئاسة، مع استثناء قانوني للكشف عنها إذا تم اعتبارها دليلاً حيويًا في التحقيق. يمكن فتح الوثائق بناءً على موافقة برلمانية من ثلثي المشرعين أو أمر صادر عن محكمة أعلى في الولاية القضائية.

نقل عن مقرر الأمم المتحدة قوله إنه لا يستطيع أن ينصح الجمعية الوطنية رسميًا بالكشف عن المعلومات، لكنه يعتقد أن أفكاره قد تم توصيلها بشكل كامل إلى المشرعين. كما قال إن على كوريا الشمالية الكشف عن الحقيقة ومعاقبة المسؤولين عنها ودفع تعويضات لأسرة الفقيد، وفقا لمحامي الأسرة.

(انتهى)

heal@yna.co.kr

كلمات رئيسية
اكثر الاخبار قراءة اجتماعية
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك