Go to Contents Go to Navigation

يون يغادر إلى إسبانيا للمشاركة في قمة الناتو

كوريا والعالم 2022.06.27 08:58
يون يغادر إلى إسبانيا للمشاركة في قمة الناتو - 1

سيئول، 27 يونيو (يونهاب)--من المقرر أن يغادر الرئيس يون سيوك-يول إلى إسبانيا اليوم الاثنين لحضور قمة الناتو، ويلتقي زعماء العالم لمناقشة القضايا الأمنية والاقتصادية في أول رحلة خارجية له كرئيس.

تعد كوريا الجنوبية ليست عضوا في منظمة حلف شمال الأطلسي (الناتو) ولكن تمت دعوتها كدولة شريكة إلى جانب اليابان وأستراليا ونيوزيلندا. سيكون يون أول رئيس كوري جنوبي يحضر قمة الناتو.

على هامش القمة، يخطط يون لعقد قمة ثلاثية الأربعاء مع الولايات المتحدة مع الرئيس الأمريكي جو بايدن ورئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا، في أول لقاء من نوعه منذ أربع سنوات وتسعة أشهر منذ الاجتماع الأخير الذي عقد في سبتمبر 2017.

ومع ذلك، قال المسؤولون إنه لن يتم عقد لقاء فردي مع كيشيدا، حيث لا تزال الخلافات التاريخية التي طال أمدها بشأن العمل القسري والعبودية الجنسية، تلقي بثقلها على العلاقات بين البلدين.

وتشمل الأحداث الأخرى التي يعتزم يون المشاركة فيها في مدريد، عقد قمم ثنائية مع قادة فنلندا وحلف شمال الأطلسي وإسبانيا وهولندا وبولندا والدنمارك وجمهورية التشيك وبريطانيا، بالإضافة إلى مأدبة عشاء أقامه ملك إسبانيا فيليب والملكة ليتيزيا يوم الثلاثاء، عشاء مع المواطنين الكوريين في إسبانيا يوم الأربعاء ؛ واجتماع غداء مع رجال أعمال إسبان يوم الخميس.

هذا وسترافق حرم الرئيس يون السيدة كيم كيون-هي الرئيس في رحلته.

سيحقق حضور يون في قمة الناتو ثلاثة أهداف، بما في ذلك تعزيز "تحالف القيم" القائم على الديمقراطية الليبرالية مع 30 دولة عضو في الناتو والدول الشريكة، وفقًا لمستشار الأمن القومي كيم سونغ-هان.

وقال كيم للصحفيين الأسبوع الماضي إن الرئيس سيضع أيضًا الأساس لـ "شبكة أمنية شاملة" مع دول الناتو، ويستكشف طرقًا للاستجابة بفعالية للتهديدات الأمنية الناشئة، مثل التهديدات الإلكترونية والفضائية وتغير المناخ.

وبمناسبة قمة الناتو، أعلنت كوريا الجنوبية عن خطط لإنشاء بعثة إلى الناتو في بروكسل ببلجيكا ، حيث يقع مقر المنظمة.

خلال القمم الثنائية، سيناقش يون مجموعة من القضايا الاقتصادية، مثل الطاقة النووية وأشباه الموصلات والطاقة المتجددة، وسيسعي للحصول على دعم دولي لملف كوريا الجنوبية لاستضافة معرض إكسبو العالمي 2030 في بوسان، وتعزيز التعاون بشأن برنامج الأسلحة النووية لكوريا الشمالية، وفقا لما أفاد به مسؤولون رئاسيون.

بالإضافة إلى ذلك، من المتوقع أن يعقد يون اجتماعات مع رئيس المفوضية الأوروبية وزعماء كندا ورومانيا.

وأفاد المسؤولون بأنه لن تنعقد اجتماعات ثنائية بين يون وكيشيدا، حيث أنه من غير المرجح أن تسفر عن نتائج، نظرا لان البلدين لم يعقدا محادثات مفصلة حول خلافاتهما التاريخية منذ تولي إدارة يون السلطة في 10 مايو. وقد كانت إمكانية عقد قمة ثنائية محط اهتمام وسائل الإعلام لأنها كانت ستكون الأولى بين البلدين منذ عامين ونصف.

وقال مسؤولون رئاسيون إن يون في خطابه أمام أعضاء الناتو والدول الشريكة يوم الأربعاء، سيتطرق إلى تاريخ التعاون بين كوريا الجنوبية والناتو منذ أن أقام الجانبان شراكة في عام 2006.

كما سيتحدث عن أهداف أوروبا الأمنية المتطورة ومجالات التعاون بين كوريا الجنوبية ودول الناتو بشأن القضايا الأمنية الناشئة، ويدعو إلى اهتمام الناتو وتعاونه فيما يتعلق بالقضية النووية الشمالية.

ستشارك السيدة كيم في برنامج رسمي للسيدات الأوائل، بما في ذلك زيارات إلى القصر الملكي في لا جرانجا دي سان إلديفونسو ومصنع الزجاج ومتحف رينا صوفيا.

وسيبقى مستشار الأمن القومي كيم في سيئول، نظرا للوضع الأمني وسط مخاوف من تجربة نووية كورية شمالية محتملة.

في حالة قيام كوريا الشمالية بعمل استفزازي مثل هذا أثناء خروج يون من البلاد، فقد أعدت الحكومة إجراءات استجابة فورية إلى متوسطة إلى طويلة الأجل في ظل كل سيناريو، بما في ذلك من سيرأس اجتماع مجلس الأمن القومي في سيئول وكيفية تواصلهم مع الرئيس افتراضيا، وفقا للمسؤولين.

سيعود الرئيس وحرمه إلى سيئول يوم الجمعة.

(انتهى)

يون يغادر إلى إسبانيا للمشاركة في قمة الناتو - 2

heal@yna.co.kr

كلمات رئيسية
اكثر الاخبار قراءة كوريا والعالم
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك