Go to Contents Go to Navigation

(جديد) الرئيس «يون» يعتزم رفض استقالة كبار مسؤولي خفر السواحل

جميع العناوين 2022.06.24 18:51
(جديد) الرئيس «يون» يعتزم رفض استقالة كبار مسؤولي خفر السواحل - 1

إنتشون/سيئول، 24 يونيو (يونهاب) -- قال المكتب الرئاسي إن الرئيس "يون سيوك-يول" يعتزم رفض الاستقالات التي قدمها كبار مسؤولي خفر السواحل تحملا للمسؤولية عن إلغاء الإعلان السابق بأن مسؤول مصايد الأسماك الذي قتلته كوريا الشمالية في عام 2020 كان يحاول الانشقاق إلى الشمال.

وعرض تسعة من كبار مسؤولي خفر السواحل، من بينهم المفوض العام "جيونغ بونغ-هون"، الاستقالة جماعيا في وقت سابق من الجمعة، وذلك بعد أيام من إعلان خفر السواحل ووزارة الدفاع أنهما لم يعثرا على أي قرائن تفيد نتائج التحقيق الصادرة منذ عامين، وقررا التراجع عن الموقف السابق والاعتذار لأسرة القتيل.

وقال المكتب الرئاسي في بيان: «نحن نحترم نياتهم الصادقة، ولكن بالنظر إلى أن عملية تقصي الحقائق ما زالت جارية، بما في ذلك التفتيش من قبل مجلس المراجعة والتفتيش، فإن عروض الاستقالة الجماعية سيتم رفضها».

وقد قُتل المسؤول البالغ من العمر 47 عامًا برصاص الجيش الكوري الشمالي في 22 سبتمبر 2020، بالقرب من الحدود البحرية بين الكوريتين في البحر الأصفر، بعد أن فقد في اليوم السابق أثناء عمله على متن قارب تفتيش لمصايد الأسماك. وأعلن خفر السواحل ووزارة الدفاع آنذاك أنه ربما كان يحاول الانشقاق إلى الشمال.

وأعرب المفوض العام عن نيته للاستقالة من منصبه خلال مؤتمر بالفيديو مع كبار قادة خفر السواحل قبيل الظهر. وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، اعتذر "جيونغ" علنًا عن «التسبب في الكثير من سوء الفهم فيما يتعلق بنتائج التحقيق».

كما عرض ثمانية من كبار مسؤولي خفر السواحل الاستقالة أيضا، بمن فيهم نائب رئيس خفر السواحل وأربعة من كبار قادة خفر السواحل الإقليميين.

ومن ناحية أخرى، قدمت أسرة المسؤول القتيل يوم الأربعاء شكاوى جنائية ضد ثلاثة من مساعدي الرئيس السابق "مون جيه-إن"، بمن فيهم مستشار الأمن القومي السابق "سوه هون"، لمحاسبتهم على نتائج التحقيق السابقة قبل عامين.

وقالت الأسرة إنها تدرس أيضًا تقديم شكاوى ضد "مون".

(انتهى)

hala3bbas@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك