Go to Contents Go to Navigation

(جديد) انخفاض العملة الكورية لأدنى مستوى في 13 عاما أمام الدولار في ظل الركود العالمي

اقتصاد وأعمال 2022.06.23 16:55
(جديد) انخفاض العملة الكورية لأدنى مستوى في 13 عاما أمام الدولار في ظل الركود العالمي - 1

سيئول، 23 يونيو (يونهاب)-- انخفضت قيمة العملة الكورية اليوم الخميس إلى ما دون مستوى 1,300 وون مقابل الدولار الأمريكي للمرة الأولى منذ ما يقرب من 13 عامًا وسط مخاوف متزايدة بشأن تشديد السياسة النقدية العالمية والركود الاقتصادي.

أدلى وزير المالية تشو كيونغ-هو بتعليق شفهي لإيقاف تراجع العملة الوطنية، قائلاً إن سلطات الصرف الأجنبي ستتخذ خطوات لتحقيق الاستقرار في سوق العملات، إذا لزم الأمر، لتقليل توتر السوق الناجم عن ضعف الوون.

وقال في اجتماع مع الوزراء المسؤولين عن الشؤون الاقتصادية "ستبذل الحكومة أيضا جهودا سياسية لتخفيف الاختلالات بين العرض والطلب في السوق".

وقد أغلقت العملة المحلية عند 1,301.80 وون مقابل الدولار، بانخفاض 4.50 وون عن الجلسة السابقة. ويعد هذا أدنى إغلاق منذ 13 يوليو 2009، عندما أغلق الوون عند 1,315 مقابل الدولار.

خضعت العملة الكورية لتداول متقلب طوال الجلسة، مع انخفاض الوون إلى 1302.80 في إحدى المرات.

وبعد تحذير تشو اللفظي، ارتفع الوون لفترة وجيزة فوق 1,300 لكنه فشل في الحفاظ على مستواه في فترة ما بعد الظهيرة، حيث عزز الأجانب مبيعاتهم، وفقا للمتداولون.

وقد تراجعت الأسهم الكورية لليوم الثاني على التوالي لتصل إلى أدنى مستوى سنوي. وانخفض مؤشر كوسبي القياسي 28.49 نقطة أو 1.22% ليغلق عند 2,314.32 نقطة. وباع الأجانب صافي 296.3 مليار وون (227.6 مليون دولار أمريكي) من الأسهم المحلية.

تتصاعد تقلبات السوق مؤخرًا بسبب مخاوف من تشديد البنك الأمريكي المركزي سياساته النقدية والركود العالمي الناتج عن ذلك. وقد سجل الوون انخفاضا بنسبة 8.7% مقابل الدولار حتى الآن هذا العام.

ومن جانبه، قال رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول خلال جلسة استماع بالكونجرس إن رفع أسعار الفائدة بهدف مكافحة التضخم قد يؤدي إلى ركود اقتصادي، ما يؤدي إلى ارتفاع الطلب على الأصول الأكثر أمانًا.

ورفع بنك الاحتياطي الفيدرالي الأسبوع الماضي سعر الفائدة الرئيسي بمقدار 0.75 نقطة مئوية، وهو أعلى ارتفاع منذ عام 1994، للحد من ارتفاع التضخم، وأشار إلى أنه قد يرفع المعدل بنفس المقدار الشهر المقبل.

ورفعت كوريا الجنوبية مؤخرًا من حذرها من زيادة تقلبات السوق حيث تسارع هبوط الوون بسبب الزيادات الشديدة في أسعار الفائدة من جانب بنك الاحتياطي الفيدرالي.

وقالت الحكومة والبنك المركزي إنهما سيراقبان السوق المالية عن كثب وسيتدخلان "بنشاط" لتحقيق الاستقرار عند الحاجة.

يُشار إلى أن تسجيل الوون لمستوى 1,300 وون مقابل الدولار، هو مستوى مقاومة رمزي لم تشهده كوريا منذ الأزمة المالية العالمية 2008-2009.

وقال محللو العملات إن سوق الصرف الأجنبي من المتوقع أن يشهد تقلبات متزايدة في الوقت الحالي. ومع ذلك، قال بعض الخبراء إن الانخفاض الأخير للوون يبدو مفرطًا في ضوء الأساسيات الاقتصادية الكورية، ومن المرجح أن يتباطأ ارتفاع الدولار في النصف الثاني من العام.

ويُخشى أن يؤدي انخفاض الوون إلى زيادة ضغط التضخم التصاعدي لأنه يعزز أسعار الواردات. تتزايد المخاوف أيضًا من أن الاقتصاد قد يواجه تضخمًا مصحوبًا بتباطؤ النمو وسط حالة عدم اليقين المتزايدة بسبب الحرب الروسية الأوكرانية التي طال أمدها.

وفي مايو، قفزت أسعار المستهلك في البلاد بنسبة 5.4% على أساس سنوي، وهو أسرع ارتفاع منذ 14 عامًا تقريبًا، وزيادة من ارتفاع بنسبة 4.8% في أبريل.

وفي الأسبوع الماضي، رفعت وزارة المالية توقعاتها للتضخم في 2022 بشكل حاد إلى أعلى مستوى في 14 عاما عند 4.7% من تقديراتها في ديسمبر البالغة 2.2%.

(جديد) انخفاض العملة الكورية لأدنى مستوى في 13 عاما أمام الدولار في ظل الركود العالمي - 2

(انتهى)

heal@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك