Go to Contents Go to Navigation

الحكومة تؤجل قرارها بشأن أسعار الكهرباء للربع الثالث وسط ارتفاع التضخم

اقتصاد وأعمال 2022.06.20 19:02
الحكومة تؤجل قرارها بشأن أسعار الكهرباء للربع الثالث وسط ارتفاع التضخم - 1

سيئول، 20 يونيو (يونهاب) -- أرجأت كوريا الجنوبية قرارها بشأن التعديل المحتمل لرسوم الكهرباء للربع الثالث من العام، حسبما ذكرت شركة كوريا للطاقة الكهربائية (كيبكو) الحكومية اليوم الاثنين.

وكانت "كيبكو" تعتزم الإعلان عن قرار الحكومة غدا الثلاثاء، بعد يوم من إبلاغ الحكومة لها بأسعار الكهرباء في الفترة من يوليو إلى سبتمبر.

لكن الحكومة أرجأت القرار وفقا لبيان الشركة، حيث «لا تزال المناقشات بين الوزارات المعنية جارية».

ودعت شركة "كيبكو" الحكومة في وقت سابق إلى رفع الأسعار وإجراءات الإصلاح الخاصة بتحديد الرسوم لتراعي ظروف السوق المتغيرة، قائلة إن ارتفاع تكاليف الطاقة والحد الأدنى للزيادة مؤخرًا تسببا في خسائر غير مسبوقة للشركة.

وقد سجلت "كيبكو" خسائر بلغت 7.79 تريليون وون (6.02 مليار دولار أمريكي) في الربع الأول، وهي خسارة تتجاوز بمقدار 2 تريليون وون الخسائر المسجلة في عام 2021 بأكمله والتي بلغت 5.86 تريليون وون. يتوقع البعض أن شركة المرافق قد تواجه ما يصل إلى 30 تريليون وون. في الخسائر بنهاية العام.

ومن المقرر أن تتخذ وزارتا الصناعة والمالية قراراتهما بشأن أسعار الكهرباء بعد أن تقدم "كيبكو" مخططها لمعدل الأسعار الربع السنوي.

وقال وزير المالية "جو كيونغ-هو" للصحفيين يوم الاثنين إن "كيبكو" يجب أن تفعل المزيد لتحسين وضعها المالي، قبل السعي إلى رفع سعر الخدمة. وقال "جو": «إن "كيبكو" بحاجة إلى التأمل بشأن ما حدث لها على مدى السنوات الخمس الماضية، ولماذا انتهى بها الحال إلى الوضع الحالي».

وفي أعقاب الخسائر القياسية، توصلت "كيبكو" إلى سلسلة من الإجراءات الإصلاحية، بما في ذلك إعادة هيكلة الشركات الخارجية التابعة لها وبيع العقارات وإجراءات أخرى لخفض التكاليف. وفي الوقت نفسه، سعت الشركة إلى رفع الأسعار بمقدار الحد الأقصى (وهو 3 وون) لكل كيلوواط ساعة لمعدل مراعاة تكلفة الوقود في الربع الثالث، بينما دعت الحكومة إلى رفع سقف الزيادة الربع السنوية من 3 وون الحالية إلى 5 وون.

ومن المتوقع أن تتخذ الحكومة قرارًا بشأن تحديد أسعار الكهرباء في الربع الثالث في وقت لاحق من هذا الأسبوع، وفقًا لمسؤولي وزارة الصناعة.

وقد تعهدت الحكومة بتقليل الزيادات في رسوم المرافق العامة، من خلال السعي إلى تجميد رسوم السكك الحديدية والخدمات البريدية والمياه والصرف الصحي، بالإضافة إلى إدارة وتيرة الزيادات في أسعار الكهرباء والغاز.

وفي مايو، قفزت أسعار المستهلكين في كوريا الجنوبية بنسبة 5.4% على أساس سنوي، وهو أسرع ارتفاع منذ 14 عاما تقريبا.

يُذكر أنه يتم إحصاء أسعار الكهرباء عن طريق إضافة تكلفة الوقود الأساسية ورسوم البيئة المناخية ومعدل مراعاة تكلفة الوقود. وفي أبريل، رفعت الحكومة تكلفة الوقود الأساسية بمقدار 4.9 وون لكل كيلوواط ساعة، كما رفعت رسوم البيئة المناخية بمقدار 2 وون لتصبح 7.3 وون. لكنها جمدت معدل مراعاة تكلفة الوقود في الربع الثاني، على الرغم من ارتفاع أسعار الطاقة العالمية، وسط تصاعد الضغوط التضخمية.

وفي الشهر الماضي، خفضت شركة التقييم الائتماني العالمية "S&P" التصنيف الائتماني لشركة "كيبكو" إلى "BB+‎" من "BBB-‎"، لكنها احتفظت بتصنيفها النهائي طويل الأجل عند المستوى "AA".

(انتهى)

hala3bbas@yna.co.kr

كلمات رئيسية
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك