Go to Contents Go to Navigation

ارتفاع عدد الشباب المدمنين على القمار بشكل حاد أثناء الجائحة في العام الماضي

اجتماعية 2022.06.18 08:00
ارتفاع عدد الشباب المدمنين على القمار بشكل حاد أثناء الجائحة في العام الماضي - 1

سيئول، 18 يونيو (يونهاب) -- أظهرت بيانات يوم الخميس أن عدد المراهقين الذين تلقوا علاجا من إدمان القمار ارتفع في العام الماضي، حيث أمضوا وقتًا أطول في المنزل بسبب جائحة فيروس كورونا.

أعلن النائب "كيم دو-أوب" من حزب سلطة الشعب الحاكم عن الإحصاءات الصادرة من خدمة مراجعة وتقييم التأمين الصحي التي تديرها الدولة، والتي أظهرت أن 7,063 مراهقًا تلقوا العلاج من إدمان القمار بين عامي 2017 و2021.

وارتفع الرقم بشكل مطرد من 837 في عام 2017 إلى 1,032 في عام 2018 و1,328 في عام 2019 و1,597 في عام 2020. وارتفع في عام 2021 إلى 2,269، بزيادة قدرها 42% على أساس سنوي.

وقال "كيم": "مع انتشار ثقافة عدم الاتصال بسبب فيروس كورونا، فإن المراهقين الذين يعتمدون في حياتهم بشكل كبير على الإنترنت والهواتف الذكية ينغمسون في لعب القمار، معتقدين أنها شكل من أشكال الألعاب".

ومع ذلك، انخفض عدد المراهقين الذين تلقوا استشارات بشأن مشاكل القمار خلال العامين الماضيين.

ووفقًا للبيانات الصادرة عن المركز الكوري لمشكلات المقامرة الذي تديره الدولة، ارتفع الرقم من 503 في عام 2017 إلى 1,459 في عام 2019، لكنه انخفض إلى 1,286 في عام 2020 و1,242 في عام 2021.

وعزا المركز الانخفاض إلى كثرة إغلاق المدارس بسبب الوباء. وأضاف أن المراهقين يتلقون عادة الاستشارات بعد اكتشاف مشاكلهم من قبل المدرسة، ولا يتلقونها طواعية.

وقال النائب "المقامرة غالبا ما تؤدي إلى جرائم مثل السرقة والاحتيال والعنف، ومن الضروري التوصل إلى إجراءات مضادة ضد إدمان القمار بين الشباب".

(انتهى)

antar@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة اجتماعية
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك