Go to Contents Go to Navigation

وزيرا الدفاع الكوري الجنوبي والأمريكي يناقشان قوة الردع ضد التهديدات الكورية الشمالية

جميع العناوين 2022.06.12 10:34
وزيرا الدفاع الكوري الجنوبي والأمريكي يناقشان قوة الردع ضد التهديدات الكورية الشمالية - 1

سنغافورة، 12 يونيو (يونهاب) -- قالت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية إن وزيري الدفاع الكوري الجنوبي والأمريكي عقدا محادثات على هامش منتدى أمني في سنغافورة يوم السبت لمناقشة الردع المشترك ضد التهديدات النووية والصاروخية لكوريا الشمالية.

التقى وزير الدفاع الكوري "لي جونغ-سوب" بنظيره الأمريكي "لويد أوستن" على هامش حوار شانغريلا السنوي وسط مخاوف من احتمال قيام بيونغ يانغ بإجراء تجربة نووية سابعة.

وقال "لي" للصحفيين بعد المحادثات دون مزيد من التفاصيل: "ناقشنا بشكل أساسي طرقًا مختلفة لزيادة قابلية إنفاذ الردع الموسع".

ويشير الردع الموسع إلى التزام الولايات المتحدة المعلن بتعبئة مجموعة كاملة من قدراتها العسكرية بما في ذلك الخيارات النووية، للدفاع عن حليفها.

وشدد "أوستن" على تصميم واشنطن على تقديم ردع موسع يشمل النطاق الكامل لقدراتها العسكرية، بما في ذلك القدرات الدفاعية النووية والتقليدية والصاروخية، وفقًا لوزارة الدفاع في سيئول.

كما أكد "لي" و"أوستن" مجددًا التزام البلدين بتوسيع نطاق وحجم التدريبات العسكرية المشتركة على النحو المتفق عليه خلال قمة الشهر الماضي بين الرئيس "يون سيوك-يول" ونظيره الأمريكي "جو بايدن".

واستخدم "لي" المحادثات للتأكيد على أهمية الجهود المشتركة لإعادة تنشيط المجموعة الاستشارية لاستراتيجية الردع الموسعة للبلدين وتدريبات المحاكاة النظرية حول استخدام أصول الردع ونشر الأصول العسكرية الاستراتيجية الأمريكية بطريقة منسقة وفي الوقت المناسب، وفقًا للوزارة.

وأدان الجانبان بشدة سلسلة إطلاق الصواريخ الأخيرة من قبل كوريا الشمالية واستعداداتها لإجراء تجربة نووية، ووصفا ذلك بأنه "أعمال استفزازية تهدد بشكل خطير السلام والاستقرار" في شبه الجزيرة وخارجها.

وكانت هذه هي المحادثات الأولى التي تجمع بين "لي" و"أوستن" وجها لوجه منذ تولى "لي" منصبه الشهر الماضي.

(انتهى)

antar@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل