Go to Contents Go to Navigation

(جديد) كوريا الشمالية تؤكد نجاح إطلاق صاروخ هواسونغ-17 الباليستي العابر للقارات

جميع العناوين 2022.03.25 09:45
(جديد) كوريا الشمالية تؤكد نجاح إطلاق صاروخ هواسونغ-17 الباليستي العابر للقارات - 1

سيئول، 25 مارس (يونهاب)-- صرحت كوريا الشمالية اليوم الجمعة إنها نجحت في اختبار إطلاق صاروخ باليستي جديد عابر للقارات يُسمى هواسونغ-17 قبل يوم، بأمر مباشر من الزعيم كيم جونغ-أون.

وذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية الرسمية (KCNA) أن كيم أكد أثناء إشراف ميداني للاختبار أن بلاده ستكون "على استعداد تام لمواجهة طويلة الأمد مع الإمبرياليين الأمريكيين".

ونقل عن كيم قوله إن "السلاح الاستراتيجي الجديد لكوريا سيجعل العالم بأسره يدرك بوضوح قوة قواتنا المسلحة الاستراتيجية مرة أخرى".

وأضافت الوكالة في تقرير مطول باللغة الإنجليزية "لقد شدد على أن قوات دفاعنا الوطني ستمتلك قدرات عسكرية وتقنية هائلة دون أن تتأثر بأي تهديد عسكري وابتزاز وستبقى على استعداد تام لمواجهة طويلة الأمد مع الإمبرياليين الأمريكيين".

وحذر كيم من أن أي قوى تتعدى على أمن بلاده يجب أن تدرك أنه سيتعين عليها دفع "ثمن باهظ".

وقالت الوكالة إنه قدم إرشادات مفصلة بشكل يومي تقريبا، لضمان اكتمال صاروخ هواسونغ -17 باعتباره "وسيلة موثوقة لردع الحرب النووية"، ووصفت الوكالة السلاح الجديد بأنه "ثمرة الاعتماد على الذات".

(جديد) كوريا الشمالية تؤكد نجاح إطلاق صاروخ هواسونغ-17 الباليستي العابر للقارات - 2

وذكرت الوكالة أن الصاروخ طار مسافة 1,090 كيلومترا لمدة 4,052 ثانية على ارتفاع أقصى بلغ 6,248 كيلومترا قبل أن "يصيب بدقة المنطقة المحددة مسبقا" في البحر الشرقي.

وقد قال جيش كوريا الجنوبية يوم الخميس إنه رصد عملية الإطلاق من مطار سونان في بيونغ يانغ في الساعة 2:34 ظهرا وإن الصاروخ طار نحو 1,080 كيلومترًا على ارتفاع أعلى يزيد عن 6,200 كيلومتر.

وبعد وقت قصير من الإطلاق، ترأس رئيس كوريا الجنوبية مون جيه-إن اجتماعًا طارئًا لمجلس الأمن الوطني وأدان بشدة عملة الإطلاق.

(جديد) كوريا الشمالية تؤكد نجاح إطلاق صاروخ هواسونغ-17 الباليستي العابر للقارات - 3

كما أدان البيت الأبيض بشدة يوم الخميس عملية الإطلاق ودعا بيونغ يانغ إلى "الوقف الفوري لأعمالها المزعزعة للاستقرار".

تمثل عملية الإطلاق التي تمت يوم الخميس أول إطلاق لصاروخ باليستي عابر للقارات تجريه كوريا الشمالية منذ عام 2017، في خطوة ستؤدي إلى تصعيد حاد للتوترات في المنطقة. كما يعتبر استعراض القوة الثاني عشر الذي تجريه بيونغ يانغ هذا العام، لتنهي به الحظر الذي فرضته بنفسها على تجاربها الصاروخية العابرة للقارات والنووية بعد أول قمة بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية على الإطلاق في يونيو من العام نفسه، بتوسط كوري جنوبي.

(انتهى)

heal@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل