Go to Contents Go to Navigation

الجيش الأمريكي يرسل طائرة تجسس أخرى بالقرب من كوريا الشمالية في ظل احتمال إجراء الشمال تجربة صاروخية

جميع العناوين 2022.03.15 16:01
الجيش الأمريكي يرسل طائرة تجسس أخرى بالقرب من كوريا الشمالية في ظل احتمال إجراء الشمال تجربة صاروخية - 1

سيئول، 15 مارس (يونهاب) -- حلقت طائرة عسكرية رئيسية أخرى لجمع المعلومات الاستخبارية فوق شبه الجزيرة الكورية اليوم الثلاثاء، في الوقت الذي تتأهب فيه سيئول وواشطن لاحتمال قيام كوريا الشمالية باختبار صاروخ بعيد المدى، وفقا لخدمة تتبع الرحلات الجوية.

حلقت طائرة التجسس "كوبرا بول RC-135S" المتمركزة في اليابان حول شبه الجزيرة الكورية، وفقا لما أظهره "فلايت رادار 24" بعد يوم من إرسال الولايات المتحدة طائرة الاستطلاع "ريفيت جوينت RC-135V" لكوريا الجنوبية، على ما يبدو من أجل مراقبة الأنشطة العسكرية الشمالية.

تأتي هذه الخطوة في ظل تقارير تفيد بأن الشمال يستعد لإجراء اختبار لصاروخ باليستي عابر للقارات بعد إجراء سلسلة من الاختبارات للأنظمة ذات الصلة.

وقال مسؤول في هيئة الأركان المشتركة لكوريا الجنوبية للصحفيين طلب عدم الكشف عن هويته "نحن نتابع عن كثب ونراقب (أنشطة كوريا الشمالية)" وأكد أن كوريا الجنوبية تحافظ على موقف دفاعي "حازم".

وقد وردت أنباء عن أن سيئول وواشنطن تراقبان عن كثب مطار سونان وغيره من المواقع التي أجرت فيها بيونغ يانغ تجاربها الصاروخية.

في وقت سابق من اليوم، ذكرت إذاعة صوت أمريكا وجود علامات على قيام الشمال بنصب شريحتين من الخرسانة في المطار. واستشهد المنفذ الإخباري الذي يتخذ من واشنطن مقراً له بصور الأقمار الصناعية الأخيرة.

وأشارت الإذاعة إلى أن الشمال لديه سجل حافل في وضع منصة إطلاق متنقلة (TEL) على شريط خرساني للقيام بإطلاق صاروخي، فيما يبدو أنه خطوة لتعزيز دقة الصاروخ ومنع تدمير الناقلة.

وقد اتهمت سيئول وواشنطن يوم الجمعة الماضي بيونغ يانغ بإجراء اختبار جديد لنظام الصواريخ الباليستية العابرة للقارات في 27 فبراير و 5 مارس قبل إطلاق كامل المدى، في رفض لمزاعم كوريا الشمالية بأن الاختبارين كانا جزءًا من جهود تطوير "قمر صناعي للاستطلاع".

(انتهى)

heal@yna.co.kr

كلمات رئيسية
الصفحة الرئيسية الى الاسفل