Go to Contents Go to Navigation

(أولمبياد بكين) في ظل الجائحة، كوريا الجنوبية تحقق هدفها من أولمبياد بكين 2022

ثقافة/رياضة 2022.02.20 12:01
(أولمبياد بكين) في ظل الجائحة، كوريا الجنوبية تحقق هدفها من أولمبياد بكين 2022 - 1
(أولمبياد بكين) في ظل الجائحة، كوريا الجنوبية تحقق هدفها من أولمبياد بكين 2022 - 2
(أولمبياد بكين) في ظل الجائحة، كوريا الجنوبية تحقق هدفها من أولمبياد بكين 2022 - 3
(أولمبياد بكين) في ظل الجائحة، كوريا الجنوبية تحقق هدفها من أولمبياد بكين 2022 - 4
(أولمبياد بكين) في ظل الجائحة، كوريا الجنوبية تحقق هدفها من أولمبياد بكين 2022 - 5

بكين، 20 فبراير (يونهاب) -- قبل نحو شهر ونصف من بداية أولمبياد بكين 2022، أعلنت اللجنة الرياضية والأولمبية الكورية (KSOC) عن هدفها المتواضع وهو الحصول على ذهبية أو اثنتين والصعود لمركز من بين أعلى 15 مركزا في سباق الميداليات.

ولكن هذا لم يكن ملائما للرياضيين الكوريين، الذين أعربوا عن ثقتهم في قدراتهم على تجاوز هذا الهدف. فبعد الصعاب والتحديات غير المتوقعة تمكن الرياضيون الكوريون من تحقيق الهدف.

وحصدت كوريا الجنوبية في أولمبياد بكين ميداليتين ذهبيتين، وخمس ميداليات فضية وميداليتين برونزيتين. وقد حصلت البلاد على أول ميدالية لها في دورة الألعاب الاولمبية الشتوية ألبرتفيل 1992، وفازت بميداليتين ذهبيتين على الأقل في كل دورة أولمبية منذ ذلك الحين.

وكان السبب الذي دفع اللجنة الكورية لوضع هدف متواضع هو إقامة دورة الألعاب الأولمبية في ظل جائحة كورونا، ما أجبر جميع الرياضين والمسؤولين على البقاء داخل حلقة مغلقة، كما يصفها المنظمون طوال الوقت. وكان من الصعب التنبؤ بتأثير هذا على استعدادات الأبطال العقلية والبدنية.

ومع تحسن قدرات الفرق المنافسة في جميع المجالات حتى في سباق التزلج السريع على المضمار القصير الذي يعد ساحة ذهبية لكوريا، لم يكن من الواضح ما إذا كانت كوريا ستحصل على عدد كافي من الميداليات.

في السابع من فبراير، خرج كل من هوانغ ديه-هون ولي جون-سو من الدور نصف النهائي في سباق التزلج السريع على المضمار القصير لمسافة 1,000 متر بسبب حركات غير قانونية. وهو ما انتفع منه المتزلجون الصينيون ليصلوا إلى الدور النهائي. وسبب هذا غضب الجمهور والمسؤولين الكوريين، الذين شعروا أن الحكام يصطفون في صالح الدولة المضيفة. ومن جانبها، احتجت اللجنة الكورية سريعا على القرارات وقالت إنها سترفع القضية إلى محكمة التحكيم الرياضية (CAS)، وهي أعلى محكمة رياضية عالمية.

ولكن ساعدت الميدالية الذهبية التي حصل عليها هوانغ بعد يومين في سباق 1,500 متر على إعادة التفاؤل بين الأبطال الكوريين، ثم حصدت المتزلجة السريعة على المضمار القصير تشوي مين-جونغ ميداليتين فضيتين في سباق 1,000 متر للسيدات وسباق التتابع لفرق السيدات لمسافة 3,000 متر.

وفي آخر سباق على المضمار القصير في بكين، 1,500 متر للسيدات يوم الأربعاء، حازت تشوي الذهبية. وكانت هذه ثاني ميدالية ذهبية تحصل عليها في هذه الأولمبياد والخامسة في مشوارها الأولمبي. وفي وقت سابق من نفس اليوم، حصل هوانغ مع 3 من زملائه على الفضية في سباق التتابع لفرق الرجال لمسافة 5,000 متر.

ثم احتلت كوريا الجنوبية المركز الأول في سباق المضمار القصير بذهبيتين وثلاث ميداليات فضية. ثم جاء الدور على مسابقي التزلج السريع، فاقتنص كيم مين-سوك الميدالية البرونزية في سباق 1,500 متر، وحصل تشا مين-كيو على الميدالية الفضية في سباق 500 متر.

وفي آخر أيام مسابقات التزلج السريع، حصل جونغ جيه-وون ولي سونغ-هون على الفضية والبرونزية على التوالي، في سباق البداية الجماعية للرجال. ولن تتمكن كوريا الجنوبية من الفوز بمزيد من الميداليات مع انتهاء الأولمبياد اليوم الأحد.

(انتهى)

heal@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة ثقافة/رياضة
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك