Go to Contents Go to Navigation

KDI : اقتصاد كوريا الجنوبية يواجه مخاطر اقتصادية خارجية متزايدة

جميع العناوين 2022.02.09 15:17

سيئول، 9 فبراير(يونهاب) -- قال مركز أبحاث حكومي اليوم الأربعاء إن الاقتصاد الكوري الجنوبي يسير على طريق الانتعاش، لكن عدم اليقين الاقتصادي الخارجي لا يزال مرتفعا وسط ارتفاع تكاليف الطاقة وتحولات السياسة النقدية من قبل مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي.

وقال معهد التنمية الكوري (KDI) في تقرير شهري للتقييم الاقتصادي إن الصناعة التحويلية وسعت نموا قويا، ويبدو أن الارتفاع الأخير في حالات الإصابة بكوفيد-19 كان له تأثيرات محدودة على قطاع الخدمات، مقارنة بالموجات السابقة للفيروس.

وقال التقرير "مع ذلك، يشير الارتفاع المستمر في أسعار المواد الخام والأسواق المالية غير المستقرة إلى أن حالة عدم اليقين الاقتصادي لا تزال مرتفعة".

KDI : اقتصاد كوريا الجنوبية يواجه مخاطر اقتصادية خارجية متزايدة - 1

يسير الاقتصاد الكوري الجنوبي على طريق الانتعاش على خلفية الصادرات القوية من الرقائق والسيارات. وتوسع رابع أكبر اقتصاد في آسيا بنسبة 4% في العام الماضي، وهو أسرع نمو في 11 عاما.

وارتفع الإنفاق الخاص في الربع الأخير على الرغم من الزيادة المفاجئة في حالات الإصابة بفيروس كورونا في أحدث علامة على أن التأثير السلبي للفيروس على قطاع الخدمات يبدو أنه قد انخفض.

ونما الإنفاق الخاص بنسبة 1.7% في الربع الأخير من العام الماضي مقارنة بثلاثة أشهر سابقة، وهو تحول من انخفاض بنسبة 0.2% على أساس ربع سنوي، وفقا لبيانات البنك المركزي.

لكن المخاطر الاقتصادية الخارجية زادت وسط ارتفاع أسعار النفط وعدم اليقين بشأن تطبيع السياسة النقدية من قبل الاحتياطي الفدرالي.

وارتفعت صادرات كوريا الجنوبية بنسبة 15.2% على أساس سنوي في يناير لتصل إلى مستوى قياسي شهري بلغ 55.32 مليار دولار أمريكي. لكن البلاد سجلت أكبر عجز تجاري في الشهر الماضي حيث أدى ارتفاع أسعار النفط إلى زيادة فواتير الواردات.

وارتفعت أسعار النفط بسبب شح الإمدادات وتصاعد التوترات الجيوسياسية بين روسيا وأوكرانيا.

وارتفع خام دبي، وهو خام القياس الكوري الجنوبي، إلى 90.91 دولارا للبرميل يوم الاثنين، مرتفعا من 77.12 دولارا للبرميل في نهاية العام الماضي. وتعتمد كوريا الجنوبية بشكل أساسي على الواردات لاحتياجاتها من الطاقة.

كما زاد التقلب في السوق المالية وسط احتمالية أن يقوم بنك الاحتياطي الفيدرالي بتسريع تشديده النقدي.

وانخفضت العملة الكورية بشكل حاد مقابل الدولار الأمريكي في الأشهر الأخيرة مع انخفاض الوون إلى أدنى مستوى له في 19 شهرا عند 1,206.40 للدولار في 3 فبراير. وارتفعت عائدات السندات الحكومية لأجل ثلاث سنوات 6.6 نقطة أساس لتصل إلى 2.303% يوم الثلاثاء، وهو أعلى مستوى في نحو أربع سنوات.

ويتوقع بنك كوريا أن يرتفع الاقتصاد الكوري الجنوبي بنسبة 3% هذا العام بعد نمو بنسبة 4% العام الماضي. وتقدر وزارة المالية توقعاتها للنمو الاقتصادي لعام 2022 عند 3.1%.

KDI : اقتصاد كوريا الجنوبية يواجه مخاطر اقتصادية خارجية متزايدة - 2

(انتهى)

aya@yna.co.kr

كلمات رئيسية للقضية
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك