Go to Contents Go to Navigation

صندوق النقد الدولي يخفض توقعاته للنمو الاقتصادي الكوري لعام 2022 إلى 3%‏

جميع العناوين 2022.01.25 23:24
صندوق النقد الدولي يخفض توقعاته للنمو الاقتصادي الكوري لعام 2022 إلى 3%‏ - 1

سيئول، 25 يناير (يونهاب) -- خفض صندوق النقد الدولي اليوم الثلاثاء توقعاته للنمو الاقتصادي لكوريا الجنوبية لهذا العام إلى 3% من 3.3%، وسط الانتشار السريع للسلالة المتغيرة "أوميكرون".

وتتفق التوقعات الأخيرة مع تقديرات النمو البالغة 3% لبنك كوريا ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية. كما قدرت وزارة المالية في كوريا الجنوبية توقعاتها للنمو الاقتصادي لعام 2022 عند 3.1%.

وجاءت تلك التوقعات بالتراجع في الوقت الذي يتوقع فيه صندوق النقد الدولي زيادة مخاطر الانحدار للاقتصاد العالمي هذا العام، بسبب تسارع انتشار السلالة "أوميكرون" والتباطؤ الاقتصادي في الولايات المتحدة والصين وارتفاع التضخم.

وقد خفض الصندوق الذي يتخذ من واشنطن مقرا له توقعاته لنمو الاقتصاد العالمي لعام 2022 إلى 4.4%، في انخفاض عن تقديرات أكتوبر البالغة 4.9%.

ومن ناحية أخرى، يسير الاقتصاد الكوري الجنوبي على طريق التعافي بفضل الصادرات القوية من الرقائق والسيارات. وقد نما الاقتصاد الكوري بنسبة 4% في العام الماضي مقارنة بالعام السابق له، مسجلا أسرع نمو خلال 11 عامًا، ليتعافى من الانكماش بنسبة 0.9% في عام 2020، وفقًا لبيانات البنك المركزي.

كما نما الاقتصاد الكوري بنسبة 1.1% في الربع الأخير من العام الماضي، مقارنة بالربع السابق له، في زيادة عن نسبة نموه البالغة 0.3% على أساس ربع سنوي في الربع الثالث.

لكن الاقتصاد الكوري يواجه مخاطر اقتصادية سلبية متزايدة، حيث أدى تصاعد حالات الإصابة بكورونا والانتشار السريع للسلالة المتغيرة "أوميكرون" إلى إثارة الشكوك بشأن تعافي الإنفاق الخاص.

وقد سجلت الحصيلة اليومية للإصابات بكورونا رقما قياسيا بلغ 8,571 إصابة اليوم الثلاثاء، ليرتفع إجمالي عدد الإصابات في كوريا الجنوبية إلى 749,979 إصابة. وشكلت حالات الإصابة بالسلالة "أوميكرون" 50.3% من جملة الإصابات المبلغ عنها في الأسبوع الماضي، لتصبح السلالة السائدة في البلاد. وتم تسجيل 4,830 حالة أخرى مصابة بالسلالة "أوميكرون" في الأسبوع الماضي، ليصل الإجمالي إلى 9,860 حالة.

وعلى صعيد آخر، ارتفعت صادرات كوريا الجنوبية، التي تمثل نصف الاقتصاد، بنسبة 22% على أساس سنوي في أول 20 يومًا من شهر يناير على خلفية الطلب القوي على الرقائق والمنتجات البترولية. وبالنسبة لعام 2021 بأكمله، سجلت الصادرات ارتفاعا بنسبة 25.8% على أساس سنوي، لتصل إلى مستوى قياسي بلغ 644.5 مليار دولار أمريكي.

ونما الإنفاق الخاص بنسبة 1.7% في الربع الأخير مقارنة بالربع الثالث، في تحول من انخفاضه بنسبة 0.2% في الربع الثالث مقارنة بالربع الذي قبله.

وقد اقترحت الحكومة تخصيص ميزانية إضافية أخرى بقيمة 14 تريليون وون (11.7 مليار دولار) الأسبوع الماضي، لدعم صغار التجار المتضررين بشدة من جائحة كوفيد-19، وسط تمديد قيود التباعد الاجتماعي.

وبالنسبة لعام 2023، رفع صندوق النقد الدولي توقعاته لنمو الاقتصاد الكوري إلى 2.9% عن توقعه السابق البالغ 2.8%.

(انتهى)

hala3bbas@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل