Go to Contents Go to Navigation

آلاف الرهبان البوذيين ينظمون مسيرة لمطالبة الرئيس بالاعتذار عن «التحيز ضد البوذية»‏

جميع العناوين 2022.01.21 19:14
آلاف الرهبان البوذيين ينظمون مسيرة لمطالبة الرئيس بالاعتذار عن «التحيز ضد البوذية»‏ - 1

سيئول، 21 يناير (يونهاب) -- نظم الآلاف من الرهبان البوذيين مسيرة في سيئول اليوم الجمعة، مطالبين الرئيس "مون جيه-إن" بالاعتذار عما وصفوه بانحياز الحكومة ضد البوذية، بعد أن اتهم نائب برلماني عن الحزب الحاكم المعابد بتحصيل رسوم للدخول من زوار الحدائق والمنتزهات الوطنية.

وتعرض النائب "جونغ تشونغ-ريه" لعاصفة من الانتقادات اللاذعة من طائفة "جوغييه"، أكبر طائفة بوذية في البلاد، بعد أن قارن بين المعابد التي تحصل رسوم الدخول «لمشاهدة الأصول الثقافية» وبين القصة الأسطورية عن المحتال الذي باع مياه النهر.

يُذكر أن المعابد الموجودة في المنتزهات الوطنية تحصل رسوما ما بين 3,000 و4,000 وون للفرد من جميع زوار الحديقة، بصرف النظر عما إذا كانوا سيزورون المعابد أم لا. وترى المعابد أنها تستحق تلك الرسوم لأن الأموال تُستخدم لرعاية أصول المعبد والمناطق الخاصة التي تنتمي إلى المعابد داخل الحدائق.

وتلفت مسيرة الجمعة، التي عقدت في مقر طائفة "جوغييه" في وسط سيئول، الانتباه لأنها تأتي في وقت تحتدم فيه المنافسة على الرئاسة وسط التكهنات بأن المشاعر المناهضة للحكومة بين البوذيين قد تؤثر على فرص مرشح الحزب الحاكم "لي جيه-ميونغ". وهذه هي المرة الأولى منذ 28 عامًا التي نظمت فيها الطائفة تجمعًا واسعا لرهبانها من جميع أنحاء البلاد، باسم المؤتمر الوطني للرهبان، منذ انعقاد التجمع العام سنة 1994 لإصلاح الطائفة.

وقال الراهب "وون هاينغ"، رئيس الطائفة البوذية: «يجب على الحكومة الحفاظ على التراث الثقافي، لكنها تجرؤ الآن على إثارة النزاعات الدينية وتحويل المسؤولية»، وذلك خلال التجمع الحاشد الذي أقيم في معبد "جوغييه".

وقال ساخرًا من خطاب تنصيب "مون" الرئاسي في عام 2017: «في حكومة "مون جيه-إن"، لم تكن الفرص متساوية، ولم تكن العملية عادلة، ولم تكن النتيجة صائبة».

وفي بيان صدر قبل المسيرة، دعت الطائفة البوذية والمشاركون في المسيرة إلى اعتذار الرئيس "مون"، وسن القوانين لمنع المزيد من التحيز الديني ضد البوذية، واتخاذ التدابير للحفاظ على التراث الوطني. وقالت الطائفة أيضًا إنها تدرك جيدًا المخاوف العامة المتزايدة بشأن التجمعات الضخمة في خضم الوباء، لكن التحيزات الدينية وتشويه البوذية وصلت إلى نقطة الغليان.

وقالت الطائفة إن البوذية امتثلت جيدا للتدابير الاحترازية التي تقودها الحكومة منذ تفشي جائحة كوفيد-19، لكن الحكومة كافأتها بانحياز ديني غير مسبوق.

(انتهى)

hala3bbas@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك