Go to Contents Go to Navigation

(جديد) مؤشر الناتج الصناعي يسجل أكبر نمو منذ 17 شهرا وسط الانتعاش الاقتصادي

جميع العناوين 2021.12.30 11:16
(جديد) مؤشر الناتج الصناعي يسجل أكبر نمو منذ 17 شهرا وسط الانتعاش الاقتصادي - 1

سيئول، 30 ديسمبر (يونهاب) -- أظهرت بيانات اليوم الخميس أن الناتج الصناعي لكوريا الجنوبية ارتفع بأكبر نسبة منذ 17 شهرا في شهر نوفمبر، في أحدث إشارة إلى امتداد زخم الانتعاش الاقتصادي على الرغم من تفشي الجائحة.

ونما مؤشر الناتج الصناعي بنسبة 3.2% في نوفمبر مقارنة بالشهر السابق له، وهو تحول من انخفاضه بنسبة 1.9% على أساس شهري في أكتوبر، وفقًا للبيانات التي جمعتها هيئة الإحصاء الكورية.

ويمثل هذا أكبر زيادة على أساس شهري منذ يونيو 2020، عندما ارتفع المؤشر بنسبة 3.9%. وتأتي الزيادة بعد انخفاض قيمة المؤشر بأكبر قدر منذ 18 شهرًا في أكتوبر، بسبب قلة أيام العمل واختناقات سلسلة التوريد العالمية.

وعلى أساس سنوي، ارتفعت قيمة مؤشر الناتج الصناعي 5.3% في نوفمبر.

وسجل الاستثمار في المرافق في الشهر أكبر زيادة خلال 7 سنوات، حيث ارتفع بنسبة 10.9% على أساس شهري، مقارنة بانخفاضه بنسبة 5% في شهر أكتوبر.

ومن ناحية أخرى، سجلت مبيعات التجزئة، وهو مؤشر رئيسي للاستهلاك والإنفاق الخاص، أكبر تراجع خلال 16 شهرا بسبب تأثير القاعدة. وتراجعت مبيعات التجزئة بنسبة 1.9% على أساس شهري في الشهر الماضي، مقارنة بارتفاعها بنسبة 0.1% في أكتوبر على أساس شهري أيضا.

وجاء هذا التراجع في الوقت الذي خففت البلاد فيه من قيود التباعد الاجتماعي في نوفمبر، في إطار مخطط "التعايش مع كوفيد-19" الذي يهدف إلى العودة تدريجيا إلى الحياة الطبيعية.

وقالت هيئة الإحصاء إن الناتج الصناعي انتعش على خلفية الإنتاج القوي في قطاعي التصنيع والخدمات، على الرغم من انخفاض الإنفاق الخاص.

وقال "إيو وون-سون"، المسؤول الكبير في هيئة الإحصاء الكورية للصحفيين: «إن الانتعاش الاقتصادي يسير على طريقه الصحيح لاكتساب الزخم». وفيما يتعلق ببيانات ديسمبر، قال إن حالة عدم اليقين لا تزال مرتفعة، حيث شددت البلاد قيود التباعد الاجتماعي، كما تفاقمت معنويات المستهلكين بسبب الزيادة في حالات الإصابة بالفيروس.

ويسير الاقتصاد الكوري الجنوبي على مسار الانتعاش، على خلفية الصادرات القوية وتحسن الإنفاق الخاص. وارتفعت صادرات البلاد بنسبة 32.1% على أساس سنوي لتصل إلى مستوى قياسي بلغ 60.44 مليار دولار أمريكي في نوفمبر، لتمدد مكاسبها للشهر الثالث عشر على التوالي. وفي الشهر الماضي، نما الإنتاج في قطاع التصنيع بنسبة 5.3% على خلفية زيادة إنتاج السيارات والرقائق، حيث قفز إنتاج السيارات بنسبة 11.3% على أساس شهري بسبب حل أزمة النقص في رقائق السيارات.

وارتفع ناتج الخدمات بنسبة 2% على أساس شهري في نوفمبر. وارتفع الناتج في قطاع الإقامة والمطاعم بنسبة 5.6%، بسبب تخفيف إجراءات التباعد الاجتماعي واستئناف برامج قسائم الخصم التي تهدف إلى تعزيز الإنفاق.

وعلى الرغم من الانتعاش العام، يواجه الاقتصاد الكوري الجنوبي مخاطر هبوط متزايدة، حيث يلقي الارتفاع الأخير في عدد حالات الإصابة وانتشار السلالة المتغيرة "أوميكرون" بظلاله على تعافي الإنفاق الخاص. وقد سجلت كوريا الجنوبية 5,409 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا أمس الأربعاء، ليرتفع العدد الإجمالي إلى 620,938 حالة. كما ارتفع عدد الإصابات بالسلالة "أوميكرون" بمقدار 109 حالات، ليصل الإجمالي إلى 558 حالة.

ولاحتواء تفشي العدوى، أعادت البلاد فرض الإجراءات الأكثر صرامة في 18 ديسمبر، بما في ذلك خفض الحد الأقصى للتجمعات الخاصة إلى أربعة أشخاص، واستعادة القيود المفروضة على ساعات العمل في المطاعم والمقاهي.

وقد نما الاقتصاد الكوري الجنوبي بنسبة 0.3% في الربع الثالث مقارنة بالأشهر الثلاثة السابقة له، متباطئا من زيادة قدرها 0.8% على أساس فصلي في الربع الثاني، وفقا لبيانات البنك المركزي. وانكمش الإنفاق الخاص بنسبة 0.2% في الفترة المذكورة، مقارنة مع الزيادة بنسبة 3.6% على أساس فصلي في الربع الثاني من العام.

ويتوقع بنك كوريا أن ينمو الاقتصاد الكوري بنسبة 3% في العام المقبل، بعد الزيادة المقدرة بنسبة 4 في المائة لهذا العام. ومن ناحية أخرى، تتوقع الحكومة الكورية نموًا بنسبة 3.1% في العام المقبل.

وعدلت وزارة المالية توقعاتها للنمو في عام 2022 إلى 2.2%، في زيادة حادة عن تقديراتها السابقة البالغة 1.4%. ويتوقع بنك كوريا المركزي نمو مؤشر أسعار المستهلكين بنسبة 2% العام المقبل.

(انتهى)

(جديد) مؤشر الناتج الصناعي يسجل أكبر نمو منذ 17 شهرا وسط الانتعاش الاقتصادي - 2

hala3bbas@yna.co.kr

كلمات رئيسية
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك