Go to Contents Go to Navigation

وزير الخارجية يشير إلى "الخطيئة الأصلية" في قضية الاسترقاق الجنسي في زمن الحرب

كوريا والعالم 2021.12.29 22:13
وزير الخارجية يشير إلى "الخطيئة الأصلية" في قضية الاسترقاق الجنسي في زمن الحرب - 1

سيئول، 29 ديسمبر (يونهاب) -- دعا وزير الخارجية الكوري اليابان اليوم الأربعاء لإظهار مرونة لإحراز تقدم في الجهود المشتركة لمعالجة قضية العبودية الجنسية في زمن الحرب، مما أثار تساؤلاً جوهريًا حول أين تكمن "الخطيئة الأصلية".

وجه وزير الخارجية جونغ وي-يونغ هذا النداء خلال مؤتمر صحفي لنهاية العام، وسط غياب التقدم الملحوظ في جهود البلدين لمعالجة القضية المتعلقة بضحايا العبودية الجنسية، التي يطلق عليهن تعبيرًا ملطفًا "نساء المتعة".

وقال جونغ في مؤتمر صحفي: "مشكلة نساء المتعة هي انتهاك غير مسبوق لحقوق المرأة في زمن الحرب". وأضاف "أعتقد أن الدولة التي ألحقت الضرر (بهن) يجب أن تتعامل مع هذا الأمر بناءً على نفس موقفنا".

وأشار جونغ إلى أن سيئول عرضت حلولًا مختلفة لحل المشكلة، ولكن لم يتم إحراز أي تقدم حيث تمسكت اليابان بموقفها السابق المتمثل في ضرورة الإبقاء على الاتفاقية الثنائية المبرمة عام 2015.

وقال الوزير إن ما تريده الضحايا الناجيات حقًا هو "اعتذار صادق" ودعا اليابان إلى إظهار استجابة أكثر "استشرافية" و"منطقية"، قائلا "أنتم تعلمون جيدًا أين تكمن الخطيئة الأصلية".

وجاءت تصريحاته بعد يوم واحد من حث رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا، الذي كان وراء اتفاقية 2015 كوزير للخارجية حينها، كوريا الجنوبية على الالتزام بالاتفاقية الثنائية المتعلقة بقضية نساء المتعة لتحسين العلاقات الثنائية المتوترة.

وبناءً على اتفاقية عام 2015، دفعت اليابان مليار ين (8.7 ملايين دولار) لمؤسسة نساء المتعة، وتم تسليم حوالي 3.7 ملايين دولار للضحايا الناجيات وأسر من توفى منهن.

وفي عام 2018، قامت إدارة مون جيه-إن بحل المؤسسة التي تأسست في ظل الحكومة المحافظة السابقة وخصصت 10.3 مليارات وون لمؤسسة المساواة بين الجنسين. لكن الناجيات رفضن أخذ الأموال من المؤسسة وبدلاً من ذلك طلبن من الحكومة اليابانية تقديم اعتذار صادق.

وقال الوزير إن سيئول وطوكيو تتفاوضان بشأن كيفية استخدام الأموال المتبقية، لكنهما فشلتا حتى الآن في تضييق الخلافات.

وأضاف جونغ "نبذل جهودًا لحل هذه المشكلة، مع الالتزام بمبدأ عدم إلغاء الاتفاقية أو إعادة التفاوض بشأنها باعتبارها اتفاقية رسمية بين الحكومتين، وهذا هو سبب صعوبة الأمر".

(انتهى)

heal@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة كوريا والعالم
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك