Go to Contents Go to Navigation

ممثل المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين يشيد بجهود كوريا الجنوبية في استقبال اللاجئين

جميع العناوين 2021.12.13 20:09
ممثل المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين يشيد بجهود كوريا الجنوبية في استقبال اللاجئين - 1

سيئول، 13 ديسمبر (يونهاب) -- أشاد ممثل المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في كوريا الجنوبية "جيمس لينش" اليوم الاثنين بالجهود التي تبذلها كوريا الجنوبية لاستقبال اللاجئين رغم تفشي جائحة فيروس كورونا، وقال إنه حان الوقت الآن للتفكير معا في سبل استقرار اللاجئين في المجتمع الكوري الجنوبي.

وصرح "جيمس لينش" بذلك خلال الحدث الإعلامي الذي أقامته المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين اليوم بمناسبة نهاية العام في فندق ذا بلازا سيئول في سيئول.

وأكد "جيمس لينش" خلال الحدث، على أهمية توفير معلومات دقيقة للجمهور من أجل دعم استقرار اللاجئين في كوريا الجنوبية، قائلًا "إنه يعني أننا بحاجة إلى إخبارهم بجهود اللاجئين لاستقرارهم في البلد المضيف لهم، وبحاجة إلى إخبارهم بأن وجود اللاجئين هو في الواقع مفيد للمجتمع".

ووفقًا لوزارة العدل الكورية الجنوبية، حصل ما مجموعه 3,547 لاجئًا على تصاريح إقامة رسمية، بمن فيهم 1,137 لاجئًا معترفا به، في الفترة من عام 1994 عندما بدأت البلاد استقبال اللاجئين إلى شهر أكتوبر من هذا العام.

وقال "لينش": "بالنظر إلى حقيقة أن عدد الكوريين الجنوبيين تجاوز 50 مليونًا، فهذه نسبة ضئيلة جدا، لكن لا تزال الشائعات القائلة بأن عدد الوظائف للمواطنين الكوريين ينخفض بسبب اللاجئين مستمرة".

ومع ذلك، أعطى تقييمًا إيجابيًا للمجتمع الكوري الجنوبي والشعب الكوري الجنوبي، قائلاً إنهم يُظهرون خطوات مبتكرة تجاه اللاجئين.

وفي شهر مارس من هذا العام، منحت حكومة كوريا الجنوبية الميانماريين المقيمين في البلاد تصاريح إقامة خاصة لأسباب إنسانية نظرا لتصاعد العنف في ميانمار في أعقاب الانقلاب العسكري الذي وقع نفس الشهر، وسمحت الميانماريين الذين يضطرون لمغادرة البلاد بعد انتهاء فترة الإقامة بمغادرة البلاد طواعية بعد تحسن الوضع في ميانمار.

وأشار إلى أن سماح كوريا الجنوبية لحوالي 300 أفغاني بالاستقرار في أراضيها بصفتهم مساهمين خاصين في شهر أغسطس الماضي يمثل جزءا من الخطوات المبتكرة تجاه اللاجئين، قائلًا إن مساعدتهم ليس فقط على دخول البلاد ولكن أيضًا في الاستقرار كانت خطوة مفيدة.

وقال: "أكثر ما يسعدني هو أن نظرة المواطنين الكوريين الجنوبيين إلى اللاجئين قد تغيرت بشكل إيجابي"، مشيرًا إلى أنه على عكس أزمة اللاجئين اليمنيين في جزيرة جيجو، كانت هناك سلسلة من التبرعات الخاصة للاجئين الأفغان الذين دخلوا البلاد.

ويُشار إلى أن الكثير من المواطنين نظموا في عام 2018 مظاهرات معارضة في جميع أنحاء البلاد لاسيما في سيئول وجزيرة جيجو تطالب بإلغاء قانون اللاجئين وإعادة اليمنيين المقيمين في جيجو إلى بلدهم وإلغاء نظام الإعفاء من تأشيرة الدخول إلى جيجو عندما انتشرت أنباء تفيد بأن عدد طالبي اللجوء اليمنيين في جزيرة جيجو يبلغ أكثر من 500 طالب لجوء.

(انتهى)

ممثل المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين يشيد بجهود كوريا الجنوبية في استقبال اللاجئين - 2

antar@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك