Go to Contents Go to Navigation

نظام تصريح اللقاح يسبب اضطرابا وضيقا لأصحاب المقاهي والمطاعم والزبائن في يومه الأول

اجتماعية 2021.12.13 20:36
نظام تصريح اللقاح يسبب اضطرابا وضيقا لأصحاب المقاهي والمطاعم والزبائن في يومه الأول - 1

سيئول، 13 ديسمبر (يونهاب)-- أعرب أصحاب المقاهي والزبائن على حد سواء عن شكاويهم اليوم الاثنين حيث بدأت الحكومة تطبيق نظام تصريح اللقاح جديا في محاولة للحد من انتشار كورونا.

وبعد فترة تجريبية مدتها أسبوع واحد، بدأت الدولة رسميًا نظام تصريح اللقاح اليوم الإثنين، حيث تطلب من جميع زوار المقاهي والمطاعم تقديم شهادة تثبت أنهم أكملوا تطعيمهم ضد فيروس كورونا أو شهادة اختبار سلبية.

ويمكن تغريم الأعمال 1.5 مليون وون (1270 دولارًا أمريكيًا) أو منعها من العمل لمدة 10 أيام إذا لم تلتزم بنظام تصريح اللقاح. ويمكن أن يواجه المخالفون الفرديون غرامة قدرها 100,000 وون في كل مرة يخالفون فيها النظام.

ومع ذلك، لم يتم تنفيذ النظام بنجاح في يومه الأول. حيث واجه العديد من الأشخاص صعوبات في الوصول إلى نظام التصديق الرقمي الحكومي للقاح أو رمز "كيو آر" من خلال منصات الخدمات الأكثر استخداما مثل نيفر وكاكاو توك وتوس بنك في وقت الغداء.

نظام تصريح اللقاح يسبب اضطرابا وضيقا لأصحاب المقاهي والمطاعم والزبائن في يومه الأول - 2

وفي بعض المقاهي والمطاعم بعد الظهر، طالب الموظفون العملاء بتسجيل بياناتهم من خلال مكالمات التوثيق الهاتفية أو من خلال الكتابة في كتيبات قائمة الزوار دون التحقق من حالة التطعيم بسبب ضغط العمل خلال وقت الغداء.

وقال صاحب مطعم مشويات كوري في جنوب سيئول، اسمه "مين": أظهر معظم الزبائن (طوعا) تصريح اللقاح قبل الدخول، ولكن للتأكد من القيام بالأمر بدقة، أحتاج إلى توظيف شخص آخر بدوام جزئي، لن تدفع الحكومة راتبه".

واشتكى البعض على منصة تواصل عبر الإنترنت لأصحاب الأعمال الصغيرة من العبء المالي الناجم عن نفقات الحصول على المعدات الضرورية لتطبيق النظام، كالهواتف المحمولة وأجهزة الكمبيوتر المحمولة، والغرامات المحتملة.

ولم يتمكن البعض، خاصة المواطنون كبار السن من تناول الغداء لعدم امتلاكهم التصريح. ومن بين هؤلاء، شخصان مسنان قاما بزيارة مطعم "حساء أرز" نحو الساعة 10:30 غرب سيئول لكن لم يتمكنا من الدخول، لأنه لم يكن معهما تصريح اللقاح. وكان أحدهما يحمل هاتفا محمولا قديم الطراز، لا يمكنه من خلاله الوصول لنظام توثيق التطعيم، وترك الآخر هاتفه في البيت.

وتقدم الحكومة حاليا الشهادات عبر تطبيق للهواتف الذكية يُدعى "كوف"، يمكن ربطها بمنصات الخدمات الشهيرة مثل نيفر وكاكاو، وغير متاح على بعض الهواتف القديمة. ويجب على أولئك الذين لا يستطيعون استخدام التطبيق أن يقدم شهادات تطعيم ورقية ليتمكن من دخول المقاهي والمطاعم.

وقد وقع أكثر من 356 ألف شخص حتى بعد ظهر اليوم الاثنين على عريضة تطالب بسحب النظام، ووصفوه بأنه "انتهاك لحقوق الإنسان الأساسية".

(انتهى)

heal@yna.co.kr

كلمات رئيسية
اكثر الاخبار قراءة اجتماعية
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل