Go to Contents Go to Navigation

نائب الخارجية يتحدث هاتفيا مع مسؤول كبير بالاتحاد الأوروبي حول مفاوضات إحياء الاتفاق النووي الإيراني

جميع العناوين 2021.12.10 23:08

سيئول، 10 ديسمبر (يونهاب) -- أجرى النائب الأول لوزير خارجية كوريا الجنوبية "تشوي جونغ-كون" اليوم الجمعة مكالمة هاتفية مع نائب الأمين العام والمدير السياسي لدائرة العلاقات الخارجية في الاتحاد الأوروبي "إنريكي مورا"، حيث تبادل الجانبان الآراء حول مفاوضات فيينا الرامية لإحياء الاتفاق النووي الإيراني، المعروف باسم خطة العمل الشاملة المشتركة.

وأوضح "مورا" وهو منسق الاتحاد الأوروبي الذي يقود مفاوضات فيينا في المكالمة الهاتفية اتجاه المفاوضات التي استؤنفت أمس الخميس.

وبدوره، أعرب "تشوي" عن أمله في أن تحرز الأطراف المعنية تقدما ملموسا في مفاوضات فيينا على الرغم من الظروف الصعبة.

واتفق الجانبان على مواصلة التواصل الوثيق وتبادل الآراء حول مفاوضات فيينا.

وفي عام 2015، وقعت إيران ومجموعة "5+1"، التي تضم الولايات المتحدة وفرنسا وروسيا والصين وبريطانيا وألمانيا اتفاقًا نوويًا إيرانيًا من شأنه أن يرفع العقوبات الاقتصادية المفروضة على إيران مقابل وقف جهودها الرامية إلى تطوير أسلحة نووية، لكن في عام 2018، سحب الرئيس الأمريكي آنذاك "دونالد ترامب" بلاده من الاتفاق من جانب واحد وأعاد فرض العقوبات على إيران.

واستؤنفت المفاوضات مجددا 9 ديسمبر في العاصمة النمساوية فيينا بعد تعليقها في يوم 3 ديسمبر بسبب فشل إيران ومجموعة "4+1" (فرنسا وروسيا والصين وبريطانيا وألمانيا) في تضييق هوة الخلافات في ذلك الوقت منذ استئنافها في يوم 29 من الشهر الماضي.

وعلى الرغم من أن كوريا الجنوبية ليست طرفا في المفاوضات المتعددة الأطراف، إلا أنها تواصلت عن كثب مع الدول المعنية بشأن هذه المسألة وسط نزاع دبلوماسي مطول مع إيران بشأن أصولها المجمدة لدى سيئول.

وتقدر الأموال الإيرانية المجمدة لدى كوريا الجنوبية بـ 7 مليارات دولار (حوالي 8.3 تريليون وون).

وكانت إيران قد فتحت حسابات في بنكين كوريين جنوبيين، وهما "البنك الصناعي الكوري" و"بنك أوري"، باسم البنك المركزي الإيراني في عام 2010، وتلقت مدفوعات صادرات النفط الخام عبر هذه الحسابات. لكن الحكومة الأمريكية وضعت البنك المركزي الإيراني على قائمة العقوبات في عام 2018، وبناء عليه توقفت المعاملات التي تتم عبر تلك الحسابات. ومنذ ذلك الحين، تطالب الحكومة الإيرانية بالإفراج عن أصولها المجمدة لدى البنكين الكوريين.

(انتهى)

antar@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك