Go to Contents Go to Navigation

(جديد) المكتب الرئاسي يعرب عن أسفه لوفاة الرئيس الأسبق «جون دو-هوان» دون تقديم اعتذار

سياسة 2021.11.23 20:34
(جديد) المكتب الرئاسي يعرب عن أسفه لوفاة الرئيس الأسبق «جون دو-هوان» دون تقديم اعتذار - 1

سيئول، 23 نوفمبر (يونهاب) -- أعرب المكتب الرئاسي اليوم الثلاثاء عن أسفه لوفاة الرئيس الأسبق "جون دو-هوان" دون أن يعتذر عن حملة القمع الدموية لانتفاضة عام 1980 المؤيدة للديمقراطية، حتى مع قوله سابقا إنه يصلي من أجل أرواح ضحايا الانتفاضة.

وصرحت المتحدثة باسم المكتب الرئاسي "بارك كيونغ-مي" للصحفيين بأن المكتب الرئاسي لا يعتزم تقديم الزهور أو زيارة مقر العزاء للرئيس الأسبق "جون"، الذي توفي في منزله في وقت سابق من اليوم عن عمر يناهز 90 عاما، بعد معاناة مع سرطان الدم والأمراض المزمنة.

وقالت "بارك" إن المكتب الرئاسي «يصلي من أجل الفقيد ويرسل كلمات التعاطف والتعزية إلى أسرته الثكلى».

وأضافت "بارك" إن "جون" «لم يكشف عن الحقيقة التاريخية حتى النهاية»، وأكدت أن المكتب الرئاسي «يعرب عن أسفه لعدم تقديمه للاعتذار الصادق».

وقد أمر "جون"، وهو جنرال سابق بالجيش استولى على السلطة في انقلاب عسكري في عام 1979، قواته بقمع الانتفاضة المدنية المؤيدة للديمقراطية بلا رحمة في مدينة غوانغجو، الواقعة في جنوب غرب البلاد.

ولم يصدر "جون" أي اعتذار أو يُظهر الندم على قتلى الانتفاضة، كما أثار عاصفة من الانتقادات من عائلات الضحايا عندما وصف الانتفاضة بأنها "أعمال شغب". وقد خلفت حملة القمع أكثر من 200 قتيل و1,800 جريح.

وفي عام 1996، أدين "جون" بالتمرد وحُكم عليه بالإعدام، ويرجع ذلك جزئيًا إلى أمره بقمع انتفاضة غوانغجو، ولكن تم تخفيف الحكم إلى السجن مدى الحياة. وبعد عام، أطلق سراحه بعفو رئاسي.

وقال مسؤول رئاسي كبير إن المكتب الرئاسي ليس لديه أي خطة لتقديم الدعم لجنازة "جون". وأشار المسؤول الذي تحدث بشرط عدم الكشف عن هويته إلى أن المكتب الرئاسي لم يفكر في إقامة جنازة رسمية له.

ويقارن هذا الموقف مع الموقف الذي اتخذته الحكومة عند وفاة الرئيس الأسبق الراحل الآخر "روه تيه-وو" الشهر الماضي. وقد اتُهم "روه" أيضا، وهو صديق مقرب من "جون"، بالتورط بعمق في انقلاب عام 1979 والقمع الدموي لانتفاضة غوانغجو، لكنه قدم الاعتذار عن الحملة القمعية من خلال أفراد عائلته قبل وفاته.

وفي الشهر الماضي، أقامت كوريا الجنوبية جنازة رسمية لـ "روه" لمدة خمسة أيام، وأرسل الرئيس "مون جيه-إن" إكليلا من الزهور إلى سرادق العزاء المقام له.

(انتهى)

antar@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة سياسة
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك