Go to Contents Go to Navigation

وزير الوحدة الكوري الجنوبي: التعاون الطبي بين الكوريتين "أمر حتمي"‏

جميع العناوين 2021.11.10 21:49
وزير الوحدة الكوري الجنوبي: التعاون الطبي بين الكوريتين "أمر حتمي"‏ - 1

سيئول، 10 نوفمبر (يونهاب) -- شدد وزير الوحدة الكوري الجنوبي "لي إن-يونغ" اليوم الأربعاء على أن التعاون الطبي بين الكوريتين لمعالجة الأزمات الصحية الناشئة أمر حتمي، قائلًا إن كوريا الشمالية بحاجة إليه أيضا على ما يبدو.

وذكر "لي" أن الأمراض والكوارث الطبيعية ظهرت كتهديدات جديدة تتجاوز التهديدات السياسية والعسكرية، في إشارة إلى جائحة كورونا وأزمة المناخ العالمية.

وقال وزير الوحدة في كلمته الافتتاحية في مؤتمر في سيئول: "أصبحت الاستجابة المشتركة والتعاون بشأن الأزمات الصحية في شبه الجزيرة الكورية مهمة حتمية في العصر الراهن". وقد تم عقد المؤتمر بمناسبة إطلاق "منصة" لمناقشة التعاون الصحي والطبي مع كوريا الشمالية، والتي قالت وزارة الوحدة إنها تهدف إلى أن تكون بمثابة قناة للمشاورات الشاملة بين الكوريتين حول هذه القضية.

وتقوم كوريا الجنوبية والولايات المتحدة بتنسيق المساعدات الإنسانية لكوريا الشمالية، على الرغم من أن بيونغ يانغ ظلت غير مستجيبة لعرض الحوار الذي قدمته واشنطن.

وأضاف الوزير: "يجب أن يكون لكوريا الشمالية أسبابها وظروفها الخاصة التي تمنعها من الاستجابة لدعوات التعاون الإنساني، لكنني أعتقد أنه يجب أن يكون لديها أيضًا احتياجات للتعاون في قطاعي الصحة العامة والطب".

وأوضح "لي" أنه ينبغي تقديم المساعدة الإنسانية لكوريا الشمالية بغض النظر عن العقوبات المفروضة على الدولة المنعزلة، مضيفا أن الدعم الدولي بشأن هذه القضية قد تم التأكيد عليه خلال اجتماعاته مع رؤساء المنظمات الدولية الأسبوع الماضي.

وتابع قائلا: "آمل أن تستأنف الكوريتان الحوار الصريح والمشاورات لحماية أرواح الكوريين الجنوبيين والشماليين".

(انتهى)

antar@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك