Go to Contents Go to Navigation

الرئيس مون: يجب على دول مجموعة العشرين التركيز أكثر على أزمة المناخ

جميع العناوين 2021.11.01 02:00
الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن في قمة مجموعة العشرين في روما

روما، 31 أكتوبر (يونهاب) -- قال الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن، الذي يزور إيطاليا لحضور قمة مجموعة العشرين، اليوم الأحد إنه ينبغي أن على دول مجموعة العشرين أن تركز بصورة أكبر على الاستجابة لأزمة المناخ، مع مراعاة الدول النامية.

وأدلى مون بهذه التصريحات أثناء الجلسة الثالثة للقمة حول التنمية المستدامة في اليوم الثاني في العاصمة الإيطالية روما، قائلا: "لن نكون قادرين على جعل العالم قرية صغيرة للتضامن والتعاون ولن نحقق هدف التنمية المستدامة إلا عندما نفوم بسد الفجوة بين الشعوب وبين الدول".

وفي الوقت الحالي، يدعو العلماء والدول المتقدمة الدول النامية إلى الاستجابة لتغير المناخ بشكل أكثر، غير أن الدول النامية مثل الصين والهند تزعم أن التركيز على تحقيق الأهداف القائمة لخفض غازات الاحتباس الحراري مع تقديم الدعم إلى الدول الفقيرة المعرضة لتغير المناخ، هما الأهم.

وتلمح تصريحات مون إلى أن كوريا الجنوبية ستكون بمثابة جسر بين الدول المتقدمة والدول النامية، وستقود الجهود المبذولة للاستجابة لتغير المناخ.

وأكد مون على أن كوريا الجنوبية ستزيد باطراد حجم المساعدة الإنمائية الرسمية، وستعزز التعاون مع الدول النامية من أجل التحول الرقمي والتحول الأخضر.

وأشار إلى حضوره الحدث الرفيع المستوى "لحظة "أهداف التنمية المستدامة" (SDG Moment)" الذي عقد في مقر الأمم المتحدة في نيويورك في الشهر الماضي، مع فرقة الكي-بوب "بي تي إس"، قائلا إن أبطال التنمية المستدامة هم الأجيال القادمة.

وأضاف: "أنا واثق من أن الشباب سيكونون قادرين على القيام بأشياء لم تستطع الأجيال السابقة القيام بها، وأتطلع إلى استكشاف مختلف الطرق التي تجعل الأجيال القادمة أبطالا في التنمية المستدامة".

(انتهى)

maha@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك