Go to Contents Go to Navigation

الرئيس مون يتعهد بتعزيز إنتاج لقاحات فيروس كورونا المستجد في قمة مجموعة العشرين

جميع العناوين 2021.10.30 21:11
الرئيس الكوري الجنوبي ورئيس الوزراء الإيطالي في روما

روما، 30 أكتوبر (يونهاب) -- تعهد الرئيس "مون جيه-إن" اليوم السبت بأن تعمل كوريا الجنوبية على تعزيز قدرتها الإنتاجية للقاحات فيروس كورونا المستجد، لتحقيق التوزيع العادل للدول النامية التي تواجه موجة جديدة من انتشار الجائحة.

وأدلى "مون" بهذا التعهد خلال اجتماع اليوم الأول لقمة مجموعة العشرين في العاصمة الإيطالية، وفقا لمسؤولي المكتب الرئاسي.

ومن المتوقع أن تركز اجتماعات مجموعة العشرين التي تستمر لمدة يومين على أزمة فيروس كورونا المستجد وتغير المناخ وتعزيز التعافي الاقتصادي العالمي.

وخلال الجلسة الأولى لقمة مجموعة العشرين، أخبر "مون" زعماء العالم أنه لا يوجد إجراءات يمكنها الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد ما لم يتم تزويد جميع الدول بما يكفي من إمدادات اللقاح.

وقال "مون": "ستقوم كوريا الجنوبية بزيادة قدرتها الإنتاجية للقاحات كوفيد-19، بصفتها مركزا عالميا لتصنيع اللقاحات".

وتقوم كوريا الجنوبية حاليا بإنتاج وتوزيع 4 لقاحات مختلفة مضادة لكوفيد-19، من اللقاحات التي تم اعتمادها والتأكد من سلامتها وفعاليتها.

وقال الرئيس "مون": "ما لم ترتفع معدلات التطعيم في جميع الدول معا، سيكون من الصعب احتواء مواقف تفشي العدوى والعودة بالكامل إلى الحياة الطبيعية".

ودعا "مون" زعماء العالم إلى إظهار "التضامن والتعاون" لتوزيع اللقاحات على نحو عادل.

وفيما يتعلق بتعزيز التعافي الاقتصادي العالمي، حث "مون" دول مجموعة العشرين على الحفاظ على سياساتها المالية التوسعية وتبديد مخاوف التضخم، عن طريق الحد من زيادة أسعار السلع.

وفي قمة مجموعة العشرين، يحاول القادة إظهار الوحدة للتخلص التدريجي من الفحم وتقييد ارتفاع درجات الحرارة بـ 1.5 درجة مئوية. ويُنظر إلى قمة مجموعة العشرين على أنها مقدمة لمؤتمر المناخ الأكبر الذي تعقده الأمم المتحدة الأسبوع المقبل والذي يُطلق عليه مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ (COP26).

وفي وقت سابق من هذا الشهر، وضعت كوريا الجنوبية اللمسات الأخيرة على قرارها لخفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري بنسبة 40% مقارنة بمستويات 2018 بحلول عام 2030، في زيادة حادة عن هدفها السابق كجزء من الجهود المبذولة للحد من وتيرة تغير المناخ.

كما أكدت كوريا الجنوبية أنها ستحقق الحياد الكربوني بحلول عام 2050، حيث تسعى البلاد إلى معالجة تحدي الاستجابة لتغير المناخ والحفاظ على النمو الاقتصادي المستقر في نفس الوقت.

وسيتم إبلاغ قرار كوريا الجنوبية بشأن تخفيف انبعاثات الكربون في مؤتمر المناخ، وفقا للمسؤولين.

وبعد إيطاليا، سيزور "مون" مدينة "غلاسكو" بأسكتلندا لحضور قمة المناخ للأمم المتحدة، حيث سيلقي الرئيس "مون" كلمة رئيسية.

(انتهى)

hala3bbas@yna.co.kr

كلمات رئيسية للقضية
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك