Go to Contents Go to Navigation

(جديد) وزارة الوحدة: سيئول تراقب عن كثب رسائل الزعيم الكوري الشمالي تجاه الولايات المتحدة

جميع العناوين 2021.10.18 23:20

سيئول، 18 أكتوبر (يونهاب) -- قالت وزارة الوحدة في كوريا الجنوبية اليوم الاثنين أن الزعيم الكوري الشمالي "كيم جونغ-أون" أصبح يذكر الولايات المتحدة أكثر من المعتاد في الآونة الأخيرة، مما يلفت الانتباه إلى الخطوة التالية لبيونغ يانغ وسط الجمود الذي طال أمده في المحادثات النووية.

وجاء هذا التقييم في تقرير مقدم لنواب البرلمان في جلسة التدقيق البرلماني السنوية، ودعت الوزارة إلى «استجابة فعالة» لاستئناف الحوار في مواجهة التقلبات المتزايدة في المنطقة.

في إشارة إلى استعادة الاتصال بين الكوريتين والخطوط الساخنة العسكرية في وقت سابق من هذا الشهر، قالت الوزارة إن كوريا الشمالية على ما يبدو تبحث عن طرق لاستئناف الأنشطة الخارجية.

وقد توقفت مفاوضات نزع السلاح النووي بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية منذ انتهاء قمة هانوي بين كيم والرئيس الأمريكي دونالد ترامب آنذاك في فبراير 2019 بلا التوصل لاتفاق.

وقالت الوزارة إنها ستواصل الجهود لإيجاد فرص، مثل أولمبياد بكين الشتوية المقبلة، لاستئناف المحادثات بين الكوريتين وبين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية.

وقالت الوزارة في التقرير: «تتطلب تحركات كوريا الشمالية التالية بشأن الولايات المتحدة الاهتمام، حيث زادت رسائل الزعيم "كيم جونغ-أون" بشأن الولايات المتحدة مؤخرًا وأصبحت أكثر تفصيلا».

ويأتي التقرير بعد أسبوع من قول "كيم" إنه لا توجد أسباب للاعتقاد بأن واشنطن ليست معادية لبيونغ يانغ، لكنه أضاف أنه لا كوريا الجنوبية ولا الولايات المتحدة تعد «العدو اللدود» للشمال.

وقد ذكر وزير الوحدة "لي إن-يونغ" إن كوريا الجنوبية قد تدرس أيضًا تقديم لقاحات فيروس كورونا إلى كوريا الشمالية. وقال الوزير خلال جلسة التدقيق البرلماني: «يتزايد ذلك الاحتمال لأن لدينا إجماعا اجتماعيا معينا ولأنا اقتربنا من الوصول إلى مرحلة تأمين ما يكفي من اللقاحات»، مضيفا أن رغبة كوريا الشمالية لقبول الدعم مهمة أيضا.

وحول احتجاج كوريا الشمالية على التدريبات المشتركة بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة وإدخال الجنوب لأسلحة جديدة، قال "لي" إن تلك القضايا يجب أن تناقش بالتفصيل من خلال الحوار العسكري بين الكوريتين.

وقالت الوزارة إن سيئول ستناقش قضية تفجير مكتب الاتصال المشترك في مدينة "كيسونغ" الحدودية، وحادث مقتل مسؤول مصايد الأسماك الذي انجرف إلى المياه شمال الحدود بين الكوريتين.

فيما يتعلق بالضوابط الحدودية المشددة التي فرضتها كوريا الشمالية منذ فترة طويلة بسبب الجائحة، قالت الوزارة إن كوريا الشمالية تستعد لإعادة فتح طرق قطاراتها مع الصين.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، قالت منظمة الصحة العالمية (WHO) إنها بدأت شحن الإمدادات الطبية المضادة لكورونا إلى كوريا الشمالية عبر ميناء داليان الصيني.

وقالت الوزارة إن "(كوريا الشمالية) بحاجة إلى التعاون مع المجتمع الدولي لمحاربة كوفيد -19 وتحقيق الاستقرار في الظروف المعيشية لشعبها، على الرغم من أن وضعها الغذائي من المتوقع أن يكون أفضل من العام الماضي بالنظر إلى تحسن الطقس هذا العام".

(انتهى)

(جديد) وزارة الوحدة: سيئول تراقب عن كثب رسائل الزعيم الكوري الشمالي تجاه الولايات المتحدة - 1
(جديد) وزارة الوحدة: سيئول تراقب عن كثب رسائل الزعيم الكوري الشمالي تجاه الولايات المتحدة - 2

hala3bbas@yna.co.kr

كلمات رئيسية
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك