Go to Contents Go to Navigation

تقرير: كوريا الشمالية تواصل تطوير برامجها النووية والصاروخية على الرغم من العقوبات

جميع العناوين 2021.10.05 09:43
تقرير: كوريا الشمالية تواصل تطوير برامجها النووية والصاروخية على الرغم من العقوبات - 1

واشنطن، 4 أكتوبر (يونهاب) -- أظهر تقرير صادر عن الأمم المتحدة يوم الاثنين أن كوريا الشمالية تواصل برامجها النووية والصاروخية الباليستية على الرغم من تدهور الأوضاع الاقتصادية التي تفاقمت بسبب عقوبات مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة.

كما ذكر التقرير الصادر عن لجنة من الخبراء بشأن عقوبات كوريا الشمالية أن الشمال يواصل التهرب من العقوبات بوسائل متطورة باستمرار.

وقال التقرير "خلال الفترة التي شملها التقرير، على الرغم من تركيز البلاد على مشاكلها الاقتصادية المتفاقمة، استمرت كوريا الشمالية في الحفاظ على برامجها النووية والصاروخية وتطويرها".

وأشار التقرير إلى أن كوريا الشمالية لم تجر أي تجارب صواريخ باليستية عابرة للقارات أو صواريخ نووية خلال الفترة التي شملها التقرير، لكنها أجرت تجربة صاروخ باليستي قصير المدى "تجمع بين التقنيات الباليستية والتوجيهية".

وأطلقت بيونغ يانغ صاروخين باليستيين قصيري المدى في البحر الشرقي في أواخر مارس.

ويُفرض حظر تطوير أو اختبار أي صواريخ باليستية على كوريا الشمالية بموجب قرارات مجلس الأمن الدولي.

وقالت لجنة الخبراء إن كوريا الشمالية تواصل أيضا السعي للحصول على مواد وتقنيات لبرامجها النووية والصاروخية من الخارج.

ويأتي التقرير الأخير بعد سلسلة من عمليات إطلاق الصواريخ لكوريا الشمالية في الأيام الأخيرة التي قالت كوريا الشمالية إنها تضمنت تجربة إطلاق صاروخ جديد تفوق سرعته سرعة الصوت.

كما اختبرت بيونغ يانغ إطلاق صاروخ باليستي قصير المدى في منتصف سبتمبر.

وأشار التقرير إلى أن صادرات كوريا الشمالية من المواد المحظورة، مثل الفحم، استمرت عند "مستوى منخفض للغاية"، بينما انخفضت وارداتها من المنتجات النفطية التي تخضع أيضا لقيود صارمة بموجب عقوبات مجلس الأمن الدولي، بشكل كبير في النصف الأول من العام.

ومع ذلك، استمرت كوريا الشمالية في التهرب من العقوبات من خلال تطوير هياكل الإدارة والملكية لسفنها المستخدمة في التعاملات غير المشروعة، وفقا للتقرير.

(انتهى)

aya@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك