Go to Contents Go to Navigation

وزيرا الخارجية الكوري الجنوبي والياباني يعيدان تأكيد الخلافات حول تاريخ الحرب

جميع العناوين 2021.09.24 10:43
وزيرا الخارجية الكوري الجنوبي والياباني يعيدان تأكيد الخلافات حول تاريخ الحرب - 1

سيئول، 24 سبتمبر (يونهاب) -- أعاد كبار الدبلوماسيين من كوريا الجنوبية واليابان تأكيد الخلافات حول تاريخ الحرب، لكنهما اتفقا على التواصل عن كثب من أجل العلاقات "الموجهة نحو المستقبل" خلال محادثاتهما على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، حسبما قال مسؤولون في سيئول اليوم الجمعة.

التقى وزير الخارجية جيونغ وي-يونغ ونظيره الياباني توشيميتسو موتيجي في نيويورك يوم الخميس لمناقشة القضايا الشائكة المتعلقة بالعمل القسري والعبودية الجنسية في زمن الحرب، والقيود المفروضة على صادرات المواد الصناعية الرئيسية إلى كوريا الجنوبية.

وقالت وزارة الخارجية إن جيونغ دعا موتيجي إلى تسريع المشاورات الدبلوماسية الثنائية لإيجاد حلول للقضايا التاريخية وأكد على ضرورة سحب قيود طوكيو على الصادرات في وقت مبكر.

ومع ذلك، اتفق الجانبان على ضمان اتصال وزارتيهما بشكل وثيق من أجل التنمية الموجهة نحو المستقبل للعلاقات بين البلدين.

وقالت الوزارة إن جونغ استغل الاجتماع للتأكيد على أهمية التعاون والحوار والمشاركة بين الكوريتين من أجل نزع السلاح النووي الكامل وإحلال سلام دائم في شبه الجزيرة الكورية. وتعهد موتيجي بمواصلة التعاون من أجل إحراز تقدم جوهري في جهود السلام.

كما اتفق الوزيران على مواصلة التعاون بين بلديهما والتعاون الثلاثي مع الولايات المتحدة لتعزيز السلام في شبه الجزيرة الكورية، وسط مخاوف من التهديدات العسكرية لكوريا الشمالية الناجمة عن تجاربها الأخيرة للصواريخ الباليستية وصواريخ كروز.

في اليوم السابق، أجرى جونغ وموتيجي محادثات ثلاثية مع نظيرهما الأمريكي أنتوني بلينكين في نيويورك.

كانت محادثات يوم الخميس هي ثاني لقاء وجها لوجه بين جونغ وموتيجي منذ أن تولى الأول منصبه في فبراير.

(انتهى)

aya@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك