Go to Contents Go to Navigation

كوريا تقترح ميزانية قياسية مرتفعة تبلغ 604 تريليونات وون لعام 2022 في ظل استمرار جائحة كورونا

اقتصاد وأعمال 2021.08.31 14:32
كوريا تقترح ميزانية قياسية مرتفعة تبلغ 604 تريليونات وون لعام 2022 في ظل استمرار جائحة كورونا - 1

سيئول، 31 أغسطس (يونهاب)-- طلبت كوريا الجنوبية اليوم الثلاثاء ميزانية مرتفعة قياسية تبلغ 604.4 تريليونات وون (519 مليار دولار) للعام المقبل حيث تخطط للحفاظ على الإنفاق المالي التوسعي لتعزيز الانتعاش الاقتصادي وتضييق الفجوات الاجتماعية الناجمة عن الوباء.

تمثل الميزانية المقترحة، التي أقرها مجلس الوزراء زيادة سنوية بنسبة 8.3% عن ميزانية هذا العام البالغة 558 تريليون وون، وفقًا لوزارة الاقتصاد والمالية.

وتعد الزيادة أقل من زيادة 8.9 % لهذا العام. وتخطط الحكومة لتقديم اقتراح الميزانية إلى الجمعية الوطنية يوم الجمعة للمصادقة عليه.

وقالت وزارة المالية إنها ستواصل الحفاظ على سياستها المالية التوسعية العام المقبل لدعم الانتعاش الاقتصادي وزيادة الإنفاق على جهود مكافحة الفيروس ومعالجة التفاوت المتزايد في الدخل.

كما ستركز الدولة على تعزيز السلامة المالية في مواجهة الديون الوطنية المتزايدة، بهدف تقليص العجز المالي بما يتماشى مع الانتعاش الاقتصادي.

ويسير رابع أكبر اقتصاد في آسيا على مسار الانتعاش على خلفية تعافي الصادرات. لكن الانتعاش غير متوازن بين المجالات، مع تعمق فجوات الدخل بين الأغنياء والفقراء وهو ما يعرف بالانتعاش على شكل حرف كيه باللغة الإنجليزية.

يُخشى أيضًا أن يؤدي ارتفاع حالات الإصابة بالفيروس إلى إضعاف الطلب المحلي وإعاقة قطاعات الخدمات المباشرة، مما قد يؤدي إلى تباطؤ النمو الاقتصادي.

ووفقًا لاقتراح الميزانية، ستخصص الحكومة 216.7 ترليون وون لقطاعات الصحة والرعاية الاجتماعية والعمل، بزيادة 8.5% عن العام الجاري. كما ستشهد ميزانية الصناعات، وكذلك الشركات الصغيرة والمتوسطة ، زيادة بنسبة 6% لتصل إلى 30.4 ترليون وون. وتخطط الدولة لتخصيص 11.9 تريليون وون لقطاع البيئة، بزيادة قدرها 12.4% على أساس سنوي للمساعدة بشكل أساسي في تحقيق هدف التحول إلى الكربون المحايد بحلول عام 2050.

وتخطط الحكومة لإنفاق 31.3 ترليون وون للمساعدة في خلق 2.11 مليون وظيفة العام المقبل و 18.8 ترليون وون لتعزيز شبكة الأمان الاجتماعي. وستنفق الدولة 1.8 تريليون وون لتعويض العاملين لحسابهم الخاص عن خسائرهم الناجمة عن أوامر الدولة بإغلاق أو تعليق العمليات التجارية بسبب الوباء.

تسعى الحكومة إلى إنفاق 5.8 تريليونات وون على شراء المزيد من لقاحات كورونا وتعزيز جهود مكافحة الفيروس. سيتم تخصيص حوالي 700 مليار وون لإنشاء صندوق لتمويل مشروع في مركز عالمي لإنتاج اللقاحات.

من المتوقع أن يتجاوز الدين الوطني للبلاد حاجز 1000 تريليون وون للمرة الأولى العام المقبل، ومع الإنفاق المالي التوسعي.

ومن المتوقع أن يصل الدين السيادي إلى 1,068.3 ترليون وون في عام 2022، ارتفاعًا من 965.3 ترليون وون مقدرة لهذا العام. ومن المرجح أن تصل نسبة الدين إلى الناتج المحلي الإجمالي إلى 50.2 % ارتفاعا من تقدير 47.3% لهذا العام.

لكن من المتوقع أن ينخفض ​​العجز المالي في البلاد العام المقبل بسبب ارتفاع الإيرادات الضريبية المتوقع إلى حد كبير، وفقًا لتقديرات الوزارة. ومن المتوقع أن يسجل الميزان المالي عجزًا قدره 55.6 ترليون وون في عام 2022 ، وهو أقل من العجز المتوقع البالغ 90.3 ترليون وون لهذا العام.

وفي العام الماضي، نما الدين الوطني بأكبر مبلغ على الإطلاق بلغ 123.7 ترليون وون إلى أعلى مستوى قياسي له في ذلك الوقت عند 846.9 ترليون وون، حيث نفذت الدولة إنفاقًا ماليًا هائلاً وسط الوباء. فبالإضافة إلى ميزانية الدولة، وضعت الدولة ميزانيتين إضافيتين يبلغ مجموعهما نحو 50 تريليون وون هذا العام لتقديم الدعم للتجار الصغار والأشخاص المعرضين للخطر.

(انتهى)

كوريا تقترح ميزانية قياسية مرتفعة تبلغ 604 تريليونات وون لعام 2022 في ظل استمرار جائحة كورونا - 2

heal@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة اقتصاد وأعمال
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك