Go to Contents Go to Navigation

نائب وزير الخارجية يستدعي السفير الياباني للاحتجاج على تصريحات نائبه "الوقحة"

جميع العناوين 2021.07.18 11:12
نائب وزير الخارجية يستدعي السفير الياباني للاحتجاج على تصريحات نائبه "الوقحة" - 1

سيئول، 18 يوليو (يونهاب)-- صرحت وزارة الخارجية الكورية بأن نائب وزير الخارجية الكوري تشوي جونغ-كون استدعى السفير الياباني لدى كوريا الجنوبية "كويتشي أيبوشي" يوم السبت، ليحتج على تصريحات نائب الأخير "غير الدبلوماسية وغير اللائقة" التي تنتقص من مجهودات الرئيس مون جيه-إن لتطوير العلاقات بين سيئول وطوكيو.

وكانت محطة تلفزيون "جيه تي بي سي" الكورية الجنوبية قد نشرت يوم الجمعة أن نائب رئيس البعثة الدبلوماسية اليابانية لدى كوريا "هيروهيزا سوما" أدلى بتصريحات جنسية غير لائقة خلال مأدبة غداء مع مراسل التلفاز، قائلا إن مون "يشد الحبل" مع نفسه في حين أن طوكيو ليس لديها اهتمام كبير بالقضايا العالقة بين البلدين.

وأوضحت وزارة الخارجية في بيان صحفي أن "نائب وزير الخارجية "تشوي" قدم احتجاجا شديد اللهجة على التصريحات غير الدبلوماسية من قبل المسؤول رفيع المستوى في السفارة اليابانية، والتي تشوه بشكل كبير مجهودات قائدنا لتحسين العلاقات بين كوريا واليابان".

"كما طالب الحكومة اليابانية باتخاذ خطوات واضحة ومُلزمة لمنع تكرار مثل هذا الموقف"، وفقا للبيان.

ومن جانب آخر، أعرب السفير الياباني عن أسفه حيال تصريحات "سوما" وقال إنه سيبلغ حكومته بمطالب سيئول، وفقا للوزارة.

ويأتي هذا في الوقت الذي تجري فيه الدولتان محادثات حول إمكانية زيارة "مون" إلى طوكيو لحضور حفل افتتاح دورة الألعاب الأولمبية الصيفية في وقت لاحق من هذا الشهر وإجراء محادثات مع رئيس الوزراء الياباني "يوشيهيدي سوغا" للمساعدة في معالجة الخلافات التجارية والتاريخية.

وصرح "أيبوشي" في وقت سابق بأنه حذر "سوما" بشأن ما وصفه بتصريحات "غير لائقة للغاية". وقال في بيان صحفي "كدبلوماسي (التصريحات) كانت غير ملائمة ومؤسفة للغاية." وأضاف "لقد حذرت بشدة نائب رئيس البعثة الدبلوماسية سوما بعد تلقي إحاطته (بهذا الشأن)".

وقال السفير إنه على الرغم من إدلاء "سوما" بتلك التصريحات المثيرة للجدل إلا أنه تراجع عنها، حيث وصفها "سوما" بأنها ليست موجهة أبدا إلى الرئيس "مون".

وزادت زلة لسان "سوما" من التوترات بين سيئول وطوكيو بشأن قضيتين العمل القسري والعبودية الجنسية خلال الاحتلال الياباني، فضلاً عن القيود المفروضة على صادرات المواد الصناعية الرئيسية إلى كوريا الجنوبية.

هذا وتعمل سيئول على تعزيز الدبلوماسية مع طوكيو لمعالجة القضايا من خلال محادثات رفيعة المستوى وتعزيز التعاون في معالجة التحديات المشتركة، مثل التهديدات النووية الكورية الشمالية، وسط سعي واشنطن للتقريب بين حليفتيها الآسيويتين.

(انتهى)

نائب وزير الخارجية يستدعي السفير الياباني للاحتجاج على تصريحات نائبه "الوقحة" - 2

heal@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك