Go to Contents Go to Navigation

إغلاق البرلمان الكوري بعد إصابة نائب من الحزب الحاكم ومساعديه بفيروس كورونا

سياسة 2021.06.11 18:35
إغلاق البرلمان الكوري بعد إصابة نائب من الحزب الحاكم ومساعديه بفيروس كورونا - 1

سيئول، 11 يونيو (يونهاب) -- تم إغلاق مقر البرلمان الوطني اليوم الجمعة، بعد تأكيد إصابة نائب برلماني عن الحزب الديمقراطي الحاكم وعدد من مساعديه بفيروس كورونا المستجد.

وتم إغلاق المبنى الرئيسي للجمعية الوطنية ومبنى مكاتب نواب البرلمان ظهر اليوم، وستظل تلك المباني مغلقة حتى يوم غد السبت، وفقًا لفرقة العمل المختصة بمكافحة فيروس كورونا بالبرلمان.

وقد اتُخذ قرار الإغلاق بعد أنباء عن إصابة النائب "آن غيو-باك" بالحزب الديمقراطي الحاكم بالفيروس أمس الخميس، وتأكيد 4 حالات أخرى اليوم الجمعة، حيث تم تأكيد إصابة اثنين من مساعدي "آن" وأحد مساعدي رئيس الحزب الديمقراطي الحاكم "سونغ يونغ-غيل" وأحد مساعدي النائب المستقل "كيم هونغ-غول"

وخضعت الجمعية الوطنية لبروتوكولات الطوارئ لمكافحة الأمراض، كما تم إلغاء اجتماع السياسات المقرر بين الحكومة والحزب الحاكم.

وقال مسؤول بالحزب: «يجب على من شاركوا في اجتماع رؤساء البلديات والمحافظين المنتسبين إلى الحزب الديمقراطي والذي استضافه "سونغ" أمس الخميس أن يتبعوا إرشادات الدولة الخاصة بمكافحة الفيروس».

ويعد إغلاق البرلمان الوطني هو الثالث من نوعه، بعد إغلاقه سابقًا في فبراير وأغسطس من العام الماضي.

(انتهى)

hala3bbas@yna.co.kr

كلمات رئيسية
اكثر الاخبار قراءة سياسة
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك