Go to Contents Go to Navigation

وزارة الخارجية تستدعي دبلوماسيا يابانيا احتجاجا على مطالبة اليابان بـ دوكدو في خريطة أولمبياد طوكيو

جميع العناوين 2021.06.01 16:36
وزارة الخارجية تستدعي دبلوماسيا يابانيا احتجاجا على مطالبة اليابان بـ دوكدو في خريطة أولمبياد طوكيو - 1

سيئول، 1 يونيو (يونهاب) -- قالت وزارة الخارجية اليوم الثلاثاء إنها ستستدعي دبلوماسيا يابانيا رفيع المستوى لتقديم احتجاج بعد أن نشرت خريطة على موقع أولمبياد طوكيو على الإنترنت تظهر فيها جزر دوكدو الواقعة في أقصى شرق كوريا الجنوبية كجزء من الأراضي اليابانية.

ومن المتوقع أن يعرب لي يانغ-ريول، المدير العام لشؤون آسيا والمحيط الهادئ، عن أسفه عندما يلتقي مع هيروهيزا سوما، نائب رئيس البعثة في السفارة اليابانية في سيئول، في وقت لاحق من اليوم، حسبما قال المتحدث باسم الوزارة تشوي يونغ-سام.

وقال المتحدث تشوي في مؤتمر صحفي، "سنحتج بشدة على ادعاءات اليابان الإقليمية غير العادلة بجزر دوكدو وسنؤكد أيضا على ضرورة إجراء تصحيح فوري لهذه المادة".

وظهرت جزر دوكدو على خريطة مسار تتابع شعلة أولمبياد طوكيو. ورفضت اليابان الدعوات المتزايدة من كوريا الجنوبية لمراجعتها وسط مخاوف من أن إدراج الجزر قد يقوض روح السلام الأولمبية الخالية من السياسة.

لطالما كانت دوكدو مصدرا للتوترات المتكررة بين الجارتين، حيث تواصل طوكيو المطالبة بجزر البحر الشرقي في الأوراق السياسية والبيانات العامة والكتب المدرسية لها.

وكانت كوريا الجنوبية تسيطر فعليا على دوكدو، وأقامت فيها مركز صغير للشرطة، منذ تحريرها من الحكم الاستعماري لليابان (1910 - 1945).

ووصف وزير الخارجية جونغ وي-يونغ إدراج دوكدو على الخريطة بأنه "غير مقبول"، وتعهد بمعالجة المطالبات الظالمة المتجددة "بأكبر قدر ممكن من القوة".

(انتهى)

aya@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك