Go to Contents Go to Navigation

ضحية الاسترقاق الجنسي تستأنف قرار المحكمة برفض دعاوى التعويض المقامة ضد اليابان

جميع العناوين 2021.05.05 16:57
ضحية الاسترقاق الجنسي تستأنف قرار المحكمة برفض دعاوى التعويض المقامة ضد اليابان - 1

سيئول، 5 مايو (يونهاب) -- قررت "لي يونغ-سو"، وهي إحدى الناجيات من الاسترقاق الجنسي للجيش الياباني في زمن الحرب، استئناف قرار المحكمة الأخير برفض دعوى التعويض التي أقامتها هي و19 من الناجيات الأخريات ضد الحكومة اليابانية، وفقًا لما صرحت به مجموعة مدنية اليوم الأربعاء.

وفي يوم 21 أبريل السابق، حكمت محكمة سيئول المركزية برفض القضية مشيرة إلى مبدأ "الحصانة السيادية" التي يكفلها القانون الدولي، حيث تعد الدول ذات السيادة محصنة من الاختصاص القضائي للدول الأخرى.

وقد اعترضت "لي" البالغة من العمر 92 عامًا بشدة على الحكم، وهي واحدة من 14 ضحية من ضحايا الاسترقاق الجنسي في كوريا الجنوبية الباقيات على قيد الحياة. ودعت الحكومة الكورية إلى إحالة قضية الاسترقاق الجنسي إلى محكمة العدل الدولية.

وقالت مجموعة مدنية كانت تتعامل مع هذه المسألة في بيان صحفي اليوم الأربعاء إن "لي" ستقدم استئنافًا «مع توقعات بأن تسود العدالة وحقوق الإنسان».

وقد جاء الحكم الأخير بمثابة صدمة، حيث حكمت المحكمة لصالح مجموعة أخرى من 12 ضحية من ضحايا العبودية الجنسية في دعوى تعويض منفصلة في يناير، وأمرت حكومة طوكيو بتقديم تعويضات قدرها 100 مليون وون (88,000 دولار أمريكي) لكل ضحية. ولم تمتثل اليابان للحكم.

ويقول المؤرخون إن حوالي 200 ألف امرأة آسيوية، معظمهن كوريات، أرسلن قسرًا إلى بيوت الدعارة في الخطوط الأمامية للجيش الياباني، لتقديم الخدمات الجنسية للجنود خلال الحرب العالمية الثانية.

(انتهى)

hala3bbas@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك