Go to Contents Go to Navigation

كوريا الشمالية تحث اليابان على تسوية جريمة الاسترقاق الجنسي

كوريا الشمالية 2021.04.29 09:45
كوريا الشمالية تحث اليابان على تسوية جريمة الاسترقاق الجنسي - 1

سيئول، 29 أبريل(يونهاب) -- حثت كوريا الشمالية الحكومة اليابانية على تسوية جريمة الاسترقاق الجنسي بمناسبة الذكرى السنوية الـ25 لتنبي تقرير مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة عن الاسترقاق الجنسي في زمن الحرب.

وقالت لجنة التدابير لضحايا الاسترقاق الجنسي والنزوح القسري للجيش الياباني في بيانها إن الحكومة اليابانية يجب أن تدرك تماما حوجة الضحايا والمجتمع الدولي لأن يجدوا من اليابان التأمل الذاتي والتعويض حول جميع الجرائم ضد الإنسانية، وأن تقوم بتسوية جرائم الماضي تلبية لتوصيات المنظمات الدولية ومطالب الضحايا حسبما ذكرته وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية اليوم الخميس.

وأفادت بأن الحكومة اليابانية لم تفعل أي شي لتسوية قضية الاسترقاق الجنسي للجيش الياباني حتى اليوم بعد مرور 25 سنة، في إشارة إلى التقرير الصادر من مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في أبريل عام 1996.

وانتقدت اللجنة خطوة اليابان في إنشاء صندوق السلام الآسيوي للمرأة الذي لا تعترف به الضحايا، في محاولة للغش لتجنب مسؤولية الدولة اليابانية، والمساعي للتخلص من الجرائم نفسها عن طريق حذف السجلات حول جرائم الاسترقاق الجنسي في كتبها المدرسية وغيرها.

وأكدت على أنه بغض النظر عما تفعله اليابان، فإن ذلك لن يسقط عنها المسؤولية عن الجرائم الوطنية التي تنتهك القانون الدولي والأخلاق الإنسانية، وأنه كلما حاولت اليابان تجنبها، كان صوت العالم الذي يلقي باللوم عليها ويوبخها، أعلى.

يشار إلى أن مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة تبنى في أبريل عام 1996 تقرير التحقيق حول الاسترقاق الجنسي للجيش إبان الحرب الذي أعدته المقررة الخاصة بالأمم المتحدة المعنية بالعنف ضد المرأة راديكا كوماراسوامي آنذاك، وحث التقرير الحكومة اليابانية على الاعتراف بالمسؤولية القانونية والتعويض الفردي للضحايا وتقديم الاعتذار الرسمي.

(انتهى)

maha@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة كوريا الشمالية
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك