Go to Contents Go to Navigation

كوريا الجنوبية تكمل عملية التصديق على الاتفاقيات الرئيسية لمنظمة العمل الدولية

سياسة 2021.04.20 20:15
كوريا الجنوبية تكمل عملية التصديق على الاتفاقيات الرئيسية لمنظمة العمل الدولية - 1

سيئول، 20 أبريل (يونهاب) -- أكملت كوريا الجنوبية اليوم الثلاثاء عملية التصديق على ثلاث اتفاقيات رئيسية لمنظمة العمل الدولية، والتي تأخرت لمدة طويلة بسبب اعتراضات الشركات والأحزاب المحافظة.

وقدمت وزارة العمل والتوظيف صكوك التصديق على الاتفاقيات الخاصة بحقوق العمال والعمل القسري إلى وكالة الأمم المتحدة عبر الفيديو. وسوف تدخل الاتفاقيات حيز التنفيذ في 20 أبريل من عام 2022.

وقال الوزير "لي جيه-غاب" خلال الحدث: «سنواصل العمل مع العمال والشركات للتأكد من ضمان حقوق العمال الأساسية وتطوير علاقات صحية بين الطرفين تقوم على الاستقلال والمسؤولية».

وقد رحب "غاي رايدر"، المدير العام لمنظمة العمل الدولية، بالتصديق على الاتفاقيات باعتباره خطوة مهمة إلى الأمام في تطوير علاقات العمل في البلاد.

وكانت كوريا الجنوبية، التي انضمت إلى منظمة العمل الدولية في عام 1991، قد تأخرت في اعتماد أربعة من الاتفاقيات الأساسية الثماني للمنظمة، متخلفة بذلك عن المعايير الدولية في حماية حقوق العمال.

وفي 26 فبراير أقر البرلمان التشريعات المتعلقة للتصديق على ثلاث اتفاقيات، وهي الاتفاقية رقم 29 حول العمل الجبري ورقم 87 بشأن حرية تكوين الجمعيات وحماية حق التنظيم ورقم 98 بشأن الحق في التنظيم والمفاوضة الجماعية. وقد قدمت الحكومة مقترحات التشريعات في يوليو الماضي.

كما راجعت كوريا الجنوبية قوانين العمل بما يتماشى مع الاتفاقيات، بما فيه التعديل في ديسمبر الماضي للسماح للعاطلين عن العمل والعمال المفصولين بالانضمام إلى النقابات العمالية.

ومع ذلك، فلم تضغط الحكومة من أجل المصادقة على الاتفاقية رقم 105 الخاصة بإلغاء العمل الجبري، لأن الاتفاقية –التي تحظر العمل الجبري كعقوبة على الآراء السياسية– تتعارض مع قانون الأمن القومي.

ومن بين 187 دولة عضوا في منظمة العمل الدولية، اعتمدت 146 دولة جميع الاتفاقيات الرئيسية الثماني. ومن بين 36 دولة عضوا في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، صادقت 32 دولة على هذه الاتفاقيات. وقد تبنت اليابان ست اتفاقيات والولايات المتحدة اثنتين فقط.

وكان التصديق على تلك الاتفاقيات أحد التعهدات للرئيس "مون جيه-إن" خلال حملته الانتخابية عام 2017. وقد أرسلت إدارة "مون" لأول مرة مشاريع قوانين التصديق إلى الجمعية الوطنية في عام 2019، لكن تم إلغاؤها وسط اعتراضات من حزب المعارضة المحافظ والشركات التي كانت تخشى أن يعزز القانون قوة النقابات العمالية، حيث تدعو الشركات إلى اتخاذ تدابير للتعامل مع التأثير الذي ستحدثه الاتفاقيات على أعمالها، بينما تطالب مجموعات العمل بالموافقة على الاتفاقية المتبقية وإجراء مزيد من التنقيحات لقوانين العمل التي يقولون إنها تتعارض مع اتفاقيات منظمة العمل الدولية.

(انتهى)

hala3bbas@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة سياسة
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك