Go to Contents Go to Navigation

كوريا الشمالية تنتقد الكتب المدرسية اليابانية التي تشوه التاريخ وتبرر الغزو

كوريا الشمالية 2021.04.04 16:56

سيئول، 4 أبريل (يونهاب) -- انتقدت كوريا الشمالية اليوم الأحد اليابان بسبب موافقتها على كتب التاريخ المدرسية التي تشوه التاريخ وتمجد ماضي طوكيو الإمبراطوري.

وأشارت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية (KCNA) إلى أن تلك الكتب المدرسية قد أغفلت ذكر تفاصيل الفظائع اليابانية خلال فترة الاستعمار، بينما جددت أيضا المطالبات الإقليمية بدوكدو، الجزر الواقعة في أقصى شرق كوريا الجنوبية.

وقالت الوكالة: "تصف الكتب المدرسية الغزوات اليابانية على أنها خطوة نحو الحضارة والازدهار. ووضعت اليابان الغزوات الأجنبية كأساس لاستراتيجيتها العسكرية، وستفعل أي شيء لتحقيق أهدافها".

وأضافت: "تحاول اليابان، من خلال تشويه التاريخ ’بلا خجل’، أن تغرس في نفوس الطلاب الشباب روح النزعة العسكرية وتضع الأساس لتحقيق أحلامها القديمة في بناء كتلة اقتصادية وعسكرية في شرق آسيا مع تولي اليابان زمام الأمور".

كما حذرت وكالة الأنباء من أن اليابان قد تشعل حربا جديدة في آسيا مع استمرارها في تعزيز جيشها وتوسيع وجودها في الخارج.

وقد وافقت لجنة فحص الكتب المدرسية التابعة لوزارة التعليم اليابانية على 296 كتابا مدرسيا لطلاب السنة الأولى بالمدارس الثانوية يوم الثلاثاء، بما في ذلك 30 نوعا لموضوعات الدراسات الاجتماعية، مثل التاريخ والجغرافيا. وسيتم استخدام الكتب ابتداء من العام المقبل.

كوريا الشمالية تنتقد الكتب المدرسية اليابانية التي تشوه التاريخ وتبرر الغزو - 1
كوريا الشمالية تنتقد الكتب المدرسية اليابانية التي تشوه التاريخ وتبرر الغزو - 2

(انتهى)

aya@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة كوريا الشمالية
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك