Go to Contents Go to Navigation

(جديد) وزير الخارجية الصيني يؤكد سعي بكين وسيئول إلى حل سياسي لقضية شبه الجزيرة الكورية

كوريا والعالم 2021.04.04 09:44
(جديد) وزير الخارجية الصيني يؤكد سعي بكين وسيئول إلى حل سياسي لقضية شبه الجزيرة الكورية - 1

بكين/سيئول، 3 أبريل (يونهاب) -- قال وزير الخارجية الصيني "وانغ يي" يوم السبت إن الصين وكوريا الجنوبية ستعملان على التوصل إلى حل «سياسي» لقضية شبه الجزيرة الكورية، مما يرفع الآمال في قيام البلدين بجهود مشتركة لاستئناف الحوار مع كوريا الشمالية.

وأدلى "وانغ" بهذه التصريحات خلال محادثاته مع وزير الخارجية الكوري الجنوبي "جونغ أوي-يونغ" في مدينة "شيامن" بجنوب شرق الصين، حيث تسعى سيئول إلى حشد التعاون من بكين والدول الأخرى لدفع أجندتها المتعثرة لإحلال سلام دائم في شبه الجزيرة الكورية.

وجاءت المحادثات وسط التوترات المتجددة الناجمة عن إطلاق كوريا الشمالية مؤخرًا لصواريخ باليستية قصيرة المدى، وخطابها المتشدد ضد كوريا الجنوبية، والتقرير الصادر عن لجنة تابعة للأمم المتحدة يفيد بأن النظام الشمالي يواصل تطوير برامجه النووية والصاروخية.

وقال "وانغ" في بداية المحادثات إن «كوريا الجنوبية والصين دولتان مهمتان في هذه المنطقة، وشريكتان استراتيجيتان، ولديهما مواقف مماثلة بشأن السلام والاستقرار الإقليميين».

وأضاف أن «الصين وكوريا الجنوبية ستسعيان إلى التوصل إلى حل سياسي لقضية شبه الجزيرة الكورية من خلال الحوار».

ومن جانبه أكد "جونغ" أن البلدين يشتركان في الهدف المشترك المتمثل في «إخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية بالكامل»، قائلًا: «أتوقع أن تلعب الصين دورًا نشطًا من أجل إدارة مستقرة للوضع في شبه الجزيرة الكورية وتحقيق تقدم ملموس في عملية السلام».

وبعد المحادثات، قال "جونغ" للصحفيين إن البلدين اتفقا على السعي لتحقيق زيارة الرئيس الصيني "شي جين بينغ" إلى كوريا الجنوبية في أقرب وقت، بمجرد استقرار وضع كوفيد-19.

كما قال إن الحكومة الصينية قدمت دعمها لسياسة سيئول من أجل إحلال سلام دائم ونزع السلاح النووي من شبه الجزيرة بشكل كامل.

وقال: «لتحقيق الهدفين، طلبت من الصين لعب دور بناء، وتعهدت الصين ببذل ما في وسعها للتعاون».

وأشار الوزير، دون الخوض في تفاصيل، إلى أن الجانبين «تبادلا وجهات النظر حول مختلف الأوضاع على المستوى العالمي بصراحة».

وفي وقت لاحق، قالت وزارة الخارجية في بيان صحفي إن الوزيرين اتفقا على السعي لإجراء حوار استراتيجي على مستوى نائب الوزير وحوار "اثنين زائد اثنين" الذي يشارك فيه المسؤولون الدبلوماسيون والأمنيون في البلدين - على أن يكون كلاهما في النصف الأول من هذا العام.

وتتخذ زيارة "جونغ" الخارجية الأولى منذ تنصيبه في فبراير أبعادًا جيوسياسية، حيث تسعى الولايات المتحدة إلى تقوية شبكة حلفائها الديمقراطيين، وسط التنافس المتزايد بين واشنطن وبكين.

وتأتي المحادثات الثنائية على خلفية الجهود الدبلوماسية النشطة للوزير الصيني "وانغ" تجاه الدول المجاورة، التي تهدف على ما يبدو إلى حشد تعاونها وسط التوترات المتزايدة مع الولايات المتحدة.

وكانت آخر مرة يزور فيها وزير خارجية كوري جنوبي الصين في نوفمبر 2017. وقد عقدت آخر محادثات وزارية للخارجية بين البلدين في سيئول في نوفمبر.

(جديد) وزير الخارجية الصيني يؤكد سعي بكين وسيئول إلى حل سياسي لقضية شبه الجزيرة الكورية - 2

(انتهى)

aya@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة كوريا والعالم
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك