Go to Contents Go to Navigation

مسؤول أمريكي: الولايات المتحدة منفتحة ومستعدة لتلقي تقييم حليفتيها الآسيويتين لسياساتها تجاه كوريا الشمالية

كوريا الشمالية 2021.04.02 10:00
مسؤول أمريكي: الولايات المتحدة منفتحة ومستعدة لتلقي تقييم حليفتيها الآسيويتين لسياساتها تجاه كوريا الشمالية - 1

واشنطن، 1 أبريل (يونهاب)-- أفاد مسؤول بالإدارة الأمريكية اليوم الخميس بأن الولايات المتحدة منفتحة ومستعدة لتلقى مراجعات من حليفتيها الآسيويتين الرئيستين، حول كيفية التعامل مع القضية النووية لكوريا الشمالية.

تأتي التصريحات قبل يوم من استعداد مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان لاستضافة نظيره الكوري والياباني سو هون وشيغيرو كيتامورا لعقد محادثات حول مجموعة واسعة من القضايا التي تشمل المراجعة الأمريكية لسياستها تجاه كوريا الشمالية الجارية حاليا.

"هذه أكبر محادثات عقدت مع أصدقائنا اليابانيين والكوريين ونحن منفتحون جدا ومستعدون للانخراط في محادثات حول تقييمهما، وبهذا الشكل لن تكون هذه المحادثات أحادية الاتجاه"، وفقا لما أفاد به المسؤول في إحاطة صحفية عبر الهاتف، مشترطا عدم الكشف عن هويته.

وأضاف المسؤول أن محادثات الأمن القومي الثلاثية ستعقد "على نحو خاص" في الأكاديمية الأمريكية البحرية في أنابوليس بولاية ماريلاند

أعتقد أن الهدف الأساسي هو ضمان أن يكون لدينا فهم مشترك عميق للأوضاع في شبه الجزيرة الكورية، وكوريا الشمالية، وهدفنا وتقييمنا لما نريد إنجازه يتماشى مع أهميته الحقيقية، وبالنسبة لنا لإطلاع الفريقين لما نعتقد أنها العناصر الرئيسية لاستراتيجيتنا المقبلة"، وفقا له.

وفي سياق متصل جدد وزير الخارجية الكوري الجنوبي جونغ إي-يونغ في وقت سابق من الأسبوع دعوته للمجتمع الدولي لبذل جهود لوضع نهاية رسمية للحرب الكورية، كطريقة لتجديد مفاوضات نزع السلاح النووي مع الشمال.

وتعزف بيونغ يانغ عن المشاركة في المحادثات منذ انتهاء قمة القائد كيم جونغ-أون مع الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب في هانوي دون التوصل إلى اتفاق في فبراير من عام 2019.

ومن جانبه لم يقدم الرئيس جو بايدن وإدارته حتى الآن موقفا رسميا بشأن إنهاء الحرب الكورية 1950-53، ولكن يعتقد على نطاق واسع أنه يعارض تقديم حوافز إلى كوريا الشمالية في المراحل الأولى من المفاوضات.

ومنذ انطلاق إدارته في 20 يناير، تواصل الإدارة فرض العقوبات الأمريكية على كوريا الشمالية.

ومع هذا أوضح المسؤول الأمريكي أن الولايات المتحدة ستستمر في التشاور عن قرب مع حليفتيها الآسيويتين حتى بعد الانتهاء من مراجعة سياساتها تجاه الشمال. حيث أوضح المسؤول أن الاجتماع الموشك لن يكون الاجتماع الأخير مع كوريا واليابان.

(انتهى)

heal@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة كوريا الشمالية
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك