Go to Contents Go to Navigation

(جديد) وزير الخارجية الكوري يعرب عن أمله في عقد محادثات مع نظيره الياباني في وقت مبكر

كوريا والعالم 2021.03.31 15:04
(جديد) وزير الخارجية الكوري يعرب عن أمله في عقد محادثات مع نظيره الياباني في وقت مبكر - 1

سيئول، 31 مارس (يونهاب) -- أعرب وزير الخارجية الكوري الجنوبي جونغ أوي-يونغ اليوم الأربعاء عن أمله في عقد محادثات مع نظيره الياباني في وقت مبكر، حيث تسعى كوريا الجنوبية إلى تحسين العلاقات مع اليابان في إطار استئناف الدبلوماسية مع كوريا الشمالية وسط دعوات أمريكية لتعاون ثلاثي أقوى مع حليفيها الآسيويين.

سعت سيئول دون جدوى لترتيب محادثات هاتفية بين جونغ ووزير الخارجية الياباني توشيميتسو موتيجي منذ تنصيب جونغ في الشهر الماضي وسط توترات بشأن التاريخ في زمن الحرب والتجارة.

وقال الوزير جونغ في مؤتمر صحفي "آمل شخصيا في عقد محادثات وزيري خارجية كوريا الجنوبية واليابان في وقت مبكر"، مشيرا إلى أن وزارته أرسلت ري سانغ-ريول، المدير العام لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ، إلى طوكيو كجزء من الجهود لتعزيز التواصل مع اليابان.

كما قال الوزير إنه مستعد للقاء موتيجي "بأي شكل من الأشكال" لإظهار رغبته القوية في إجراء محادثات ثنائية.

وذكر "سواء كانت محادثات ثنائية بين كوريا الجنوبية واليابان، أو محادثات ثلاثية بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة واليابان مثل الاجتماع المزمع عقده في هذا الأسبوع بين مستشاري الأمن القومي للدول الثلاث، فأنا على استعداد للقاء."

وأضاف "سواء ذهبت إلى اليابان أو أتى الوزير الياباني إلى كوريا أو في دولة ثالثة، أنا على استعداد للقاء."

ومع ذلك، أوضح الوزير أنه على الرغم من أن سيئول ستواصل التواصل من أجل التعاون الثنائي، إلا أنها سترد بقوة على تشويه طوكيو للتاريخ المشترك بين البلدين ومطالباتها المتكررة بجزر دوكدو الواقعة في أقصى شرق كوريا الجنوبية.

وردا على سؤال حول فكرة أن تلعب الولايات المتحدة دورا في الوساطة بين كوريا الجنوبية واليابان، قال جونغ إن سيئول ترحب بهذا الجهد.

وقال "بالنسبة للولايات المتحدة، تعتبر كوريا الجنوبية واليابان حليفين مهمين للغاية، وبالتالي فهي تأمل في عودة العلاقات بين سيئول وطوكيو إلى مسارها الطبيعي واستعادتها قريبا."

وأضاف "لكن بشكل أساسي، الأمر يعود إلى كوريا الجنوبية واليابان."

وتطرق الوزير جونغ إلى الصعوبة الدبلوماسية التي تواجهها سيئول في خضم التنافس الحاد بين الصين والولايات المتحدة، وأشار إلى أن واشنطن وبكين ليستا "موضوع اختيار" لأن كلاهما شريكان حاسمان للتعاون.

وقال "الولايات المتحدة هي حليفنا الوحيد، والتحالف هو أساس سياستنا الدبلوماسية والأمنية، في حين أن الصين هي جارنا الوثيق، وأكبر شريك تجاري لنا وشريكنا الاستراتيجي."

وأضاف "موقفنا واضح وغير غامض إطلاقا. الموقف الثابت هو أنه استنادا إلى التحالف القوي بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة، سنسعى جاهدين لتطوير العلاقات بشكل متناغم مع الصين."

(جديد) وزير الخارجية الكوري يعرب عن أمله في عقد محادثات مع نظيره الياباني في وقت مبكر - 2

(انتهى)

aya@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة كوريا والعالم
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك