Go to Contents Go to Navigation

الرئيس مون: سيئول وواشنطن ستواصلان العمل معًا من أجل إخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية

كوريا والعالم 2021.03.18 19:05
الرئيس مون: سيئول وواشنطن ستواصلان العمل معًا من أجل إخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية - 1

سيئول، 18 مارس (يونهاب) -- قال الرئيس الكوري الجنوبي "مون جيه-إن" اليوم الخميس إن كوريا الجنوبية والولايات المتحدة ستواصلان العمل معًا من أجل تحقيق نزع السلاح النووي الكامل وإحلال السلام الدائم في شبه الجزيرة الكورية.

وأدلى الرئيس "مون" بهذا التصريح خلال لقائه مع وزير الخارجية الأمريكي "أنتوني بلينكن" ووزير الدفاع الأمريكي "لويد أوستن" في المكتب الرئاسي بالعاصمة الكورية الجنوبية سيئول.

وأوضح "مون" خلال اللقاء أن كوريا الجنوبية والولايات المتحدة ستعملان معًا لمواجهة التحديات المشتركة، باعتبارهما شريكين منذ 70 عامًا، حيث يشتركان في القيم والفلسفات مثل الديمقراطية وحقوق الإنسان.

وأكد الرئيس الكوري الجنوبي بأن زيارة وزيري الخارجية والدفاع الأمريكيين إلى سيئول بعد فترة وجيزة من توليهما المنصبين تدل على الإرادة القوية للرئيس الأمريكي "جو بايدن" الذي يعلق أهمية على التحالف بين سيئول وواشنطن.

وقال "مون": "نرحب بعودة الولايات المتحدة وعودة الدبلوماسية واستعادة التحالف التي بدأت بالتزامن مع انطلاق إدارة جو بايدن"، مضيفًا أن المجتمع الدولي يتطلع إلى إظهار الولايات المتحدة قيادتها.

وفي إشارة إلى اجتماع "اثنين زائد اثنين" وحفل التوقيع بالأحرف الأولى على اتفاقية تقاسم تكاليف الدفاع بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة اللذين شارك فيهما الوزيران الأمريكيان "بلينكن" و"أوستن" صباح اليوم الخميس، ذكر الرئيس "مون" أنهما يحملان مغزى مهما، لأنهما يشيران إلى أنه تم وضع أساس متين للتطوير المستقر للتحالف بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة مع انطلاق إدارة "جو بايدن".

وطالب "مون" الوزيرين الأمريكيين بمواصلة التواصل والتعاون الوثيقين مع الوزراء الكوريين الجنوبيين في المستقبل.

ومن جانب آخر، قال "بلينكن": "ليس من قبيل المصادفة أن يتم اختيار كوريا الجنوبية كإحدى الوجهات لأول رحلة خارجية لوزيري الخارجية والدفاع الأمريكيين".

وأضاف "بلينكن": "طلب الرئيس جو بايدن منا إعادة التأكيد على أهمية التحالف بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية أمام الرئيس الكوري الجنوبي، كما طالب بنقل كلماته التي مفادها أنه من المهم ليس فقط إعادة تأكيد التحالف، ولكن أيضًا تعزيز التحالف وتقويته".

بدوره، قال "أوستن": "أحضرت رسالة الرئيس جو بايدن التي تحتوي على إرادته القوية لتقوية التحالف بين سيئول وواشنطن"، مشددًا أن ثقة الولايات المتحدة بالتحالف مع كوريا الجنوبية متينة للغاية.

وأكد "أوستن" قائلًا: "إن التحالف بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة مهم للغاية لاسيما في منطقة المحيطين الهندي والهادئ، وليس هناك ما هو أكثر أهمية من هذا في عالم سريع التغير".

(انتهى)

antar@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة كوريا والعالم
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك