Go to Contents Go to Navigation

زيارة وزيري الخارجية والدفاع الأمريكيين إلى سيئول الأسبوع المقبل

جميع العناوين 2021.03.10 23:13
زيارة وزيري الخارجية والدفاع الأمريكيين إلى سيئول الأسبوع المقبل - 1

سيئول، 10 مارس (يونهاب) -- قالت وزارتا الخارجية والدفاع في كوريا الجنوبية اليوم الأربعاء إن وزير الخارجية الأمريكي "أنتوني بلينكن" ووزير الدفاع الأمريكي "لويد أوستن" سيزوران سيئول الأسبوع المقبل لعقد اجتماع "اثنين زائد اثنين" مع نظيريهما في كوريا الجنوبية، حيث يسعى البلدان الحليفان للتنسيق بشأن قضية نزع السلاح النووي من كوريا الشمالية وقضايا أخرى.

ومن المقرر أن يتوجه "بلينكن" و"أوستن" إلى كوريا الجنوبية يوم الأربعاء من الأسبوع القادم بعد رحلتهما إلى اليابان كجزء من أول جولة لهما في آسيا منذ انطلاق إدارة "جو بايدن" في 20 يناير. وبعد يوم واحد من وصولهما إلى سيئول، سيحضران الاجتماع المشترك مع وزير الخارجية "جونغ أوي-يونغ" ووزير الدفاع "سوه ووك".

ويمثل اجتماع "اثنين زائد اثنين" أول اجتماع من نوعه منذ عقده آخر مرة في واشنطن في أكتوبر 2016. وقد تم عقده لأول مرة في عام 2010 لتسليط الضوء على التحالف ضد التهديدات العسكرية الكورية الشمالية.

وقد يتضمن جدول الأعمال في الاجتماع المقبل خلق زخم جديد لإعادة الانخراط مع كوريا الشمالية، ودفع عجلة محادثات نزع السلاح النووي المتوقفة معها إلى الأمام، وإحراز تقدم في عملية نقل حق قيادة العمليات في زمن الحرب من واشنطن إلى سيئول، وتجديد التحالف لمعالجة القضايا العالمية مثل تغير المناخ والتهديدات السيبرانية.

وبمناسبة الزيارة التي قام بها الوزيران الأمريكيان إلى سيئول، قد يوقع مسؤولون في سيئول وواشنطن اتفاقًا رسميًا بشأن تقاسم تكلفة تمركز 28,500 جندي أمريكي في كوريا الجنوبية لإظهار إراداتهم لترسيخ التحالف بين البلدين.

وقد وافقت كوريا الجنوبية على زيادة مدفوعاتها الخاصة بنشر القوات الأمريكية المتمركزة على أراضيها بنسبة 13.9% هذا العام مقارنة بمدفوعاتها في عام 2019، في اتفاق مدته 6 سنوات مع الولايات المتحدة، مما يمهد الطريق أمام البلدين لتعزيز تحالفهما.

وبموجب الاتفاق الذي يطلق عليه اسم "اتفاقية التدابير الخاصة"، سيتم ربط مدفوعات سيئول بمعدل زيادة إنفاقها الدفاعي حتى عام 2025.

ومن المتوقع أيضًا أن تستغل واشنطن زيارة وزيري الخارجية والدفاع إلى سيئول كفرصة لتعزيز التعاون الثلاثي مع سيول وطوكيو وتشكيل جبهة موحدة ضد التهديدات النووية لكوريا الشمالية.

وفي يوم الأربعاء من الأسبوع المقبل، سيلتقي "جونغ" و"سوه" مع نظيريهما بشكل منفصل.

وقالت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية في بيان صحفي إن الوزير "جونغ" ونظيره الأمريكي "بلينكن" سيجريان محادثات يوم الأربعاء لتبادل وجهات النظر حول العلاقات بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة وقضايا شبه الجزيرة الكورية والتعاون الإقليمي والعالمي.

كما أعربت الوزارة عن أملها في أن تكون زيارة "بلينكن" و"أوستن" إلى سيئول بمثابة فرصة لتعزيز التواصل والتعاون بين البلدين وتقوية تحالفهما بشكل أكبر.

وقالت وزارة الدفاع في سيئول إنه خلال محادثاتهما الثنائية، سيتبادل "سوه" و"أوستن" تقييماتهما للوضع الأمني ​​في شبه الجزيرة الكورية ومناقشة مجموعة من قضايا التحالف.

ومن جانب آخر، قال مسؤول في المكتب الرئاسي إن الترتيبات جارية لقيام "بلينكن" و"أوستن" بزيارة مجاملة للرئيس "مون جيه-إن" أثناء إقامتهما في سيئول.

ويخطط "أوستن" للبقاء في سيئول حتى يوم الجمعة من الأسبوع المقبل، بينما يخطط "بلينكن" لمغادرة سيئول في يوم الخميس من الأسبوع القادم.

(انتهى)

زيارة وزيري الخارجية والدفاع الأمريكيين إلى سيئول الأسبوع المقبل - 2

antar@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك