Go to Contents Go to Navigation

اكتشاف قيام 13 موظفا عاما إضافيا بشراء أراض بغرض المضاربة المحتملة

اجتماعية 2021.03.10 17:12
اكتشاف قيام 13 موظفا عاما إضافيا بشراء أراض بغرض المضاربة المحتملة - 1

سيئول، 10 مارس(يونهاب)-- أفادت حكومتان محليتان اليوم الأربعاء بأنه تم التأكد من أن 13 موظفا عموميا اشتروا أراض بغرض المضاربة المحتملة بالعقارات، في الوقت الذي تثير فيه فضيحة المضاربة بالأراضي التي تورط فيها موظفو شركة إسكان حكومية غضبا شعبيا.

وذكرت حكومة غوانغ-ميونغ، بإقليم كيونغكي أنها أكدت قيام خمسة موظفين آخرين بشراء أراضِ في منطقة "غوانغ-ميونغ" ومنطقة "سيهونغ" القريبة منها، المخصصتان من قبل الحكومة المركزية كموقع لمشروع تطوير سكني كبير.

وتمت عملية الشراء ما بين عامي 2015 و2020 قبل أن تعلن الحكومة رسميا عن خطة التنمية. وبهذا يرتفع عدد مسؤولي منطقة "كوانغ-ميونغ" المشتبه في قيامهم بالمضاربة إلى ستة موظفين.

"ولم يقم الموظفون الخمسة الإضافيون بأي تصرفات غير قانونية، كتغيير قيمة وهيئة (الأراضي)،" وفقا لما أفاد به عمدة "كوانغ-ميونغ" بارك سونغ-وون في إعلان عن نتائج متوقعة للتحقيق الداخلي. وأضاف "حاليا نقوم بتحقيق حول ما إذا شراء الأراضي قد تم باستخدام معلومات تم التوصل إليها عن طريق العمل".

وأفادت حكومة المدينة، بأنه وُجهت أوامر إلى المسؤول الأول الذي تم اكتشاف قيامه بشراء الأراضي، بأن يعيد الأراضي إلى هيئتها الرئيسية بعد أن أجرى عليها تغيرات غير قانونية.

وأضافت ان المسؤول قد يواجه إجراءات تأديبية عند إجراء المزيد من التحقيقات.

وفي مؤتمر صحفي منفصل، قال إيم بيونغ-تيك عمدة "سيهونغ" إن حكومة البلدية أكدت قيام ثمانية من موظفيها بشراء أراض في موقع التطوير.

تأتي هذه الأخبار في ظل فضيحة تدور حول مزاعم قيام أكثر من 10 موظفين في شركة كوريا للأراضي والإسكان باستخدام معلومات داخلية لشراء ما تبلغ قيمته 10 مليارات وون (8.88 مليونات دولار) من الأراضي الزراعية في منطقتي "غوانغ-ميونغ" و"سيهونغ" في الفترة ما بين أبريل من عام 2018 ويونيو من عام 2020، قبل الإعلان عن أي خطط تنموية في المنطقتين.

أثارت الفضيحة غضبا شعبيا في الوقت الذي تواصل فيه أسعار المساكن الارتفاع في جميع أنحاء البلاد، على الرغم من المجهودات الحكومية لكبح الأسعار.

وبدأ فريق حكومي مشترك من الوكالات المعنية تحقيقا أوليا يشمل 23,000 موظف، بما يشمل نحو 9,900 موظف في الشركة الكورية للأراضي والإسكان و4,500 موظفي في وزارة الأراضي، ومن المتوقع أن يعلن النتائج هذا الأسبوع.

وقد داهمت الشرطة يوم الثلاثاء مقر الشركة ومنازل 13 من موظفيها لاشتباه تورطتهم في القضية.

وأشار رئيس الوزرا إلى أن هناك مخاوفا من نقص التعاون بين مؤسستي التحقيق، لأن التحقيق بدأ بعد وقت قصير من إعادة تنظيم صلاحياتهما التحقيقية لصالح الشرطة.

وقال رئيس الوزراء "هذه قضية جادة أثارت الاستياء العام ولا مكان للإهمال" وأضاف "أطالب الوكالات المعنية بالعمل معا لاقتلاع الفساد وخلق نموذج للتعاون بين النيابة والشرطة".

اكتشاف قيام 13 موظفا عاما إضافيا بشراء أراض بغرض المضاربة المحتملة - 2
اكتشاف قيام 13 موظفا عاما إضافيا بشراء أراض بغرض المضاربة المحتملة - 3

(انتهى)

heal@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة اجتماعية
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك