Go to Contents Go to Navigation

رئيس البرلمان الكوري يختتم زيارته للإمارات والبحرين

جميع العناوين 2021.02.17 09:19
اللقاء بين رئيس البرلمان الكوري وولي عهد أبوظبي

المنامة، 17 فبراير(يونهاب) -- أختتم رئيس البرلمان الكوري الجنوبي بارك بيونغ-سوك زيارته لدولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين وتوجه عائدا لبلاده .

وغادر بارك بلاده في يوم 9 فبراير لزيارته إلى الإمارات والبحرين التي استمرت حتى يوم 17 فبراير.

وفي الإمارات، اجتمع بارك مع كل من ولي عهد أبوظبي ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ورئيس المجلس الوطني الاتحادي لدولة الإمارات العربية المتحدة صقر غباش.

واتفقت كوريا الجنوبية والإمارات على ضرورة توسيع نطاق التعاون المتبادل بين البلدين بالتركيز على محطة براكة للطاقة النووية التي تستخدم تقنية كورية جنوبية، ووحدة "الأخ" العسكرية الكورية المتمركزة في الإمارات.

زيارة رئيس البرلمان الكوري إلى وحدة أخ بالإمارات

واقترح بارك دخول البلدين إلى دولة ثالثة لتنفيذ مشاريع إنشاء محطات للطاقة النووية بشكل مشترك في المستقبل، وردا على ذلك، ذكر ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد أنه لا حدود لتنمية العلاقات الثنائية بين البلدين.

وزار بارك وحدة "الأخ" العسكرية في يوم 12 فبراير (بالتوقيت المحلي) الذي يصادف عيد رأس السنة القمرية الجديدة.

اللقاء بين رئيس البرلمان الكوري والملك البحريني

وفي البحرين، التقى رئيس البرلمان الكوري مع كل من ملك البحرين حمد بن عيسى بن سلمان آل خليفة وولي عهد البحرين سلمان بن حمد آل خليفة ورئيسة مجلس النواب فوزية عبد الله يوسف زينل ورئيس مجلس الشورى علي صالح الصالح.

وعبر رئيس البرلمان الكوري أثناء الاجتماع عن أمله في أن تشارك شركات كورية جنوبية في ثلاثة مشاريع رئيسية فيما يتعلق بالبنية التحتية في البحرين، وأدلى الملك البحريني بموقفه الإيجابي.

وبموجب اقتراح ملك البحرين، تم ترتيب الاجتماع بين بارك وولي عهد البحرين سلمان.

ودعا بارك البحرين إلى توسيع التعاون الاقتصادي في المجالات المتنوعة مثل الصحة والدفاع، وردا على ذلك، ذكر ولي عهد البحرين سلمان أن بلاده مستعدة للتعاون مع كوريا الجنوبية في جميع المجالات المناسبة.

اللقاء بين رئيس البرلمان الكوري وقادة مجلسي الشورى والنواب البحرينيين

وجاءت هذه الزيارة تماشيا مع الذكرى الخمسين لتأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة والذكرى العاشرة لإرسال وحدة الأخ العسكرية الكورية إلى الإمارات، والذكرى الخمسين لاستقلال البحرين والذكرى الخامسة والأربعين لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين كوريا الجنوبية والبحرين.

وأبدت وسائل الإعلام البحرينية اهتماما كبيرا، حيث تعد هذه هي المرة الأولى التي يزور فيها رئيس برلمان كوري البحرين.

وقال رئيس البرلمان الكوري في مقابلة مع وكالة أنباء البحرين إن التعاون بين كوريا الجنوبية والبحرين كان يركز على البناء والبنية التحتية حتى الآن، واتفق البلدان في الرأي على أن هناك احتمالا كبيرا للتعاون في قطاع التكنولوجيا الفائقة مع التركيز على رؤية البحرين الاقتصادية 2030، و"الصفقة الجديدة الخضراء" و"الصفقة الجديدة الرقمية" الكوريتين الجنوبيتين.

وشدد على أن البلدين اتفقا على ضرورة توسيع نطاق التعاون الثنائي إلى الصحة والتعليم والمال والثقافة في المستقبل.

ورافقه في هذه الزيارة للإمارات والبحرين، النواب البرلمانيون عن الحزب الديمقراطي الحاكم سونغ غاب-سوك وكيم بيونغ-جو وكيم يونغ-بيه، والنائبان البرلمانيان عن حزب سلطة الشعب المعارض الرئيسي لي ميونغ-سو وكيم هيونغ-دونغ، والنائب المستقل لي يونغ-هو وغيرهم.

(انتهى)

maha@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك