Go to Contents Go to Navigation

النيابة تطلب إصدار مذكرة توقيف لوزير الطاقة السابق في قضية إغلاق المفاعل النووي

سياسة 2021.02.04 21:06
النيابة تطلب إصدار مذكرة توقيف لوزير الطاقة السابق في قضية إغلاق المفاعل النووي - 1

دايجون، 4 فبراير (يونهاب) -- قدمت النيابة العامة طلبًا لإصدار مذكرة توقيف بحق وزير التجارة والصناعة والطاقة السابق اليوم الخميس، في إطار تحقيقاتها في قضية إغلاق المفاعل النووي القديم المثيرة للجدل.

وطلب مكتب النيابة العامة في "دايجون" من المحكمة إصدار مذكرة التوقيف بحق "بايك أون-كيو"، بتهمة إساءة استخدام السلطة وعرقلة الأعمال.

ويخضع "بايك" للتحقيق حاليًّا بشأن مزاعم قيامه بإساءة استخدام السلطة في تقييم جدوى المفاعل "وولسونغ-1"، ثاني أقدم مفاعل نووي في البلاد، قبل أن تقرر الحكومة إغلاقه في ديسمبر عام 2019.

وفي أكتوبر 2020، تبين في مراجعة حكومية أن الجدوى الاقتصادية للمفاعل كانت مقومة بأقل من قيمتها الحقيقية بدرجة كبيرة، لترجيح قرار الإغلاق المبكر.

وشكك مجلس التدقيق والتفتيش في المصداقية العامة لحساب الأرقام الاقتصادية للمفاعل، قائلًا إن "بايك" هو أحد الشخصيات الرائدة في سوء إدارة التقييم.

كما يشتبه في تورط الوزير السابق في قيام ثلاثة مسؤولين بالوزارة بحذف الوثائق التي تتعلق بإغلاق المفاعل، حيث تم توجيه الاتهام إليهم أنهم أتلفوا 530 مادة وملفًا بشأن قرار الحكومة لإغلاق المفاعل، قبل أن يأمر المجلس بتقديم الوثائق في أواخر العام الماضي.

ويمثل إغلاق المفاعل "وولسونغ-1" قضية سياسية ساخنة، منذ أن قرر الرئيس "مون جيه-إن" في عام 2017 إيقاف تشغيل المفاعل في وقت مبكر عن الموعد المحدد، بما يتماشى مع سياساته الخاصة بالطاقة.

وذكرت محطة تلفزيونية في وقت سابق أن الوثائق الخاصة بمشروع الطاقة النووية في كوريا الشمالية كانت ضمن مئات الملفات المحذوفة.

وأثار التقرير تكهنات بأن إدارة "مون" ربما وضعت خطة سرية لبناء محطة طاقة نووية في الشمال، وأن "مون" ربما قدم الاقتراح إلى زعيم كوريا الشمالية "كيم جونغ-أون" خلال قمتهما في أبريل 2018، لكن الحكومة نفت بشدة هذه الادعاءات.

(انتهى)

hala3bbas@yna.co.kr

كلمات رئيسية
اكثر الاخبار قراءة سياسة
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك