Go to Contents Go to Navigation

كوريا الشمالية تترك «العديد من الاحتمالات مفتوحة» بعد اختتام مؤتمر الحزب الحاكم

جميع العناوين 2021.01.13 20:14
كوريا الشمالية تترك «العديد من الاحتمالات مفتوحة» بعد اختتام مؤتمر الحزب الحاكم - 1

سيئول، 13 يناير (يونهاب) -- وجهت كوريا الشمالية كلمات قوية وغير ودية تجاه كوريا الجنوبية والولايات المتحدة، خلال المؤتمر الحزبي الذي اختتم أمس الثلاثاء، ولكن يبدو أنها تركت «العديد من الاحتمالات مفتوحة» فيما يتعلق بتوجهات السياسة المستقبلية، وفقًا لما ذكره مسؤول رفيع المستوى في وزارة الوحدة اليوم الأربعاء.

وخلال جلسات المؤتمر، وصف الزعيم "كيم جونغ-أون" الولايات المتحدة بأنها «العدو الرئيسي الأول لكوريا الشمالية»، ودعا إلى تعزيز القدرات النووية لبلاده.

كما ألقى "كيم" باللوم على كوريا الجنوبية في توتر العلاقات بين الكوريتين، قائلًا إن أي تغير في العلاقات سيتوقف على تصرفات سيئول.

وقال المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن هويته للصحفيين: «كانت هناك بعض الكلمات القوية، لكن تصريحاتهم بدت مخففة ... ويبدو أن الشمال يترك الكثير من الاحتمالات مفتوحة».

وقد ظلت العلاقات بين الكوريتين متوقفة منذ القمة التي انتهت دون التوصل إلى اتفاق في "هانوي" بين "كيم" والرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" في عام 2019، كما لم تستجب كوريا الشمالية لدعوات سيئول إلى إجراء المحادثات أو تقديم المساعدات لمكافحة فيروس كورونا المستجد.

واندلعت التوترات عبر الحدود في يونيو من العام الماضي، بعد أن فجرت كوريا الشمالية مكتب الاتصال المشترك بين الكوريتين، غضبًا من المنشورات المناهضة لبيونغ يانغ التي أرسلها النشطاء عبر الحدود.

وقال المسؤول إنه من المرجح أن ينتظر الشمال سياسة إدارة "جو بايدن" القادمة تجاه بيونغ يانغ، وأضاف: «إذا نظرنا إلى الأحداث منذ يونيو من العام الماضي، فيبدو أن (الشمال) يحافظ على (منهجه) في تأجيل الأمور».

(انتهى)

hala3bbas@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك