Go to Contents Go to Navigation

كوريا الشمالية تعقد اجتماع مجلس الشعب الأعلى في نهاية هذا الأسبوع

كوريا الشمالية 2021.01.13 19:00
كوريا الشمالية تعقد اجتماع مجلس الشعب الأعلى في نهاية هذا الأسبوع - 1
كوريا الشمالية تعقد اجتماع مجلس الشعب الأعلى في نهاية هذا الأسبوع - 2

سيئول، 13 يناير (يونهاب) -- ذكرت وسائل الإعلام الرسمية في كوريا الشمالية اليوم الأربعاء أن بيونغ يانغ تعتزم عقد جلسة برلمانية في نهاية الأسبوع، في محاولة على ما يبدو لمتابعة القرارات المتخذة في مؤتمر الحزب الحاكم الأخير.

وذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية أنَّ مجلس الشعب الأعلى سيعقد جلسة يوم الأحد القادم، بعد اختتام المؤتمر الثامن لحزب العمال الحاكم أمس الثلاثاء.

ويعتبر مجلس الشعب الأعلى هو أعلى هيئة للسلطة بموجب الدستور، لكنه مجلس صوري يكتفي بالتصديق على قرارات الحزب الحاكم. وعادة ما تُعقد الجلسات العامة في مارس أو أبريل، للتعامل مع تعديلات الميزانية أو مجلس الوزراء.

وقالت وكالة الأنباء المركزية: «سيتم عقد الجلسة الرابعة لمجلس الشعب الأعلى الرابع عشر لجمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية في بيونغ يانغ في 17 يناير».

وستناقش كوريا الشمالية في الجلسة أحدث التعديلات التنظيمية، واعتماد قانون بشأن خطتها الاقتصادية الخمسية، بالإضافة إلى ميزانية الدولة لهذا العام.

وخلال مؤتمر الحزب، راجع الشمال قواعد الحزب الحاكم، وأعاد نظام الأمانة العامة الذي ألغي في عام 2016، وانتخب الزعيم "كيم جونغ-أون" أمينًا عامًّا للحزب.

كما أجرى الشمال تعديلات على أعضاء الحزب، ودعا إلى «النضال المستميت» لتحقيق خطة التنمية الخمسية الجديدة التي وُضِعت خلال مؤتمر الحزب.

ومن المرجح أن تركز بيونغ يانغ على إجراء تعديل في مجلس الوزراء ولجنة شؤون الدولة، وهي أعلى هيئة لصنع القرار في الدولة الشيوعية، في الاجتماع المقبل.

ومن المرجح أن يتم تعيين "جو يونغ-وون"، وهو مسؤول كبير بالحزب شوهد برفقة الزعيم "كيم" خلال العام الماضي، كعضو في لجنة شؤون الدولة، كما تمت ترقيته في المؤتمر الحزبي ليصبح عضوًا في هيئة رئاسة المكتب السياسي، وهو منصب يشغله خمسة أشخاص فقط في الشمال، من بينهم الزعيم "كيم".

ويُعتقد أن "جو" قد أصبح الرجل الثالث في البلاد، في مؤتمر الحزب الأخير.

ومن جهة ثانية، تحظى الأخت الصغرى للزعيم "كيم يو-جونغ" باهتمام عالمي، سواء تم تعيينها كعضو في لجنة شؤون الدولة أم لا، حيث يبدو أنه تم تخفيض رتبتها إلى "نائبة للمدير"، بعد أن كانت "نائبة أولى"، كما لم يتم إدراجها كعضو أو كعضو بديل في المكتب السياسي للحزب.

ويبدو أيضًا أن دورها السياسي في الشؤون بين الكوريتين لم يتغير، مما يثير التساؤلات حول ما إذا كانت ستنضم إلى لجنة شؤون الدولة أم لا.

كما يتوجه الاهتمام أيضًا إلى ما إذا كانت النائبة الأولى لوزير الخارجية "تشوي سون-هي" –وهي العضوة الوحيدة في اللجنة– ستحافظ على منصبها أم لا، حيث تم تخفيض رتبتها في المؤتمر الحزب إلى عضو بديل في اللجنة المركزية، بعد أن كانت عضوًا، وسط تعثر المفاوضات مع الولايات المتحدة.

ومن المتوقع أيضًا أن يتناول الاجتماع ميزانية الدفاع لكوريا الشمالية، لبناء الغواصة الجديدة التي تعمل بالطاقة النووية والتي هي قيد التطوير، بعد أن تفاخرت بها بيونغ يانغ في مؤتمر الحزب.

كما تعهد الزعيم الكوري الشمالي بتعزيز قدرات جيش البلاد، وأمر بتحسين قدرات الضربات الصاروخية التي تستهدف أهدافًا في مدى 15,000 كيلومتر، ويبدو أنها تهدف إلى الوصول إلى البر الرئيسي للولايات المتحدة.

وفي مؤتمر الحزب الذي اختتم مؤخرًا، لم يوجه الشمال أي رسائل مباشرة تجاه واشنطن.

(انتهى)

hala3bbas@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة كوريا الشمالية
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك