Go to Contents Go to Navigation

كوريا تواجه المزيد من قيود الاستيراد في عام 2020 في ظل الحمائية المدفوعة بجائحة كورونا

اقتصاد وأعمال 2021.01.12 09:59
كوريا تواجه المزيد من قيود الاستيراد في عام 2020 في ظل الحمائية المدفوعة بجائحة كورونا - 1

سيئول، 12 يناير (يونهاب) -- قالت هيئة تجارية اليوم الثلاثاء إن كوريا واجهت قيودا على وارداتها في عام 2020 مقارنة بالعام الذي سبقه في ظل تصاعد الحمائية الناجم عن جائحة كورونا.

وتعرض رابع أكبر اقتصاد في آسيا إلى 228 لائحة استيراد من 27 دولة بحلول الجمعة الماضية، ارتفاعا بمقدار 17 لائحة مقارنة بالعام السابق، وفقا للاتحاد الكوري للتجارة الدولية (كيتا). وكانت كوريا قد واجهت 211 لائحة تصدير من 29 دولة في عام 2019.

وشملت القيود رسوم مكافحة الإغراق والتعريفات التعويضية والإجراءات الواقية بما يشمل التحقيقات في سلوكيات مشتبه فيها.

وقد بلغت عدد حالات مكافحة الإغراق العام الماضي 169 حالة، والخطوات التعويضية والوقائية 10 و49 على التوالي.

وبحسب المنتج، كانت القيود المفروضة على استيراد الصلب والمعادن هي الأعلى، حيث بلغ عددها 108، ثم على المواد الكيماوية بعدد 49 قيدا، والمنتجات البلاستيكية والمطاطية بـعدد 26 قيدا. وفرض العدد الباقي من القيود على المنسوجات والسلع الكهربائية والإلكترونية.

وفرضت الولايات المتحدة أكبر عدد من قيود الاستيراد على كوريا بلغ عددها 47، ثم جاءت الهند في المرتبة الثانية بفرض 34 قيدا، ثم كل من الصين وتركيا وكندا بـ17 و16 و13 قيدا على التوالي.

وخلال العام الماضي، خضعت كوريا الجنوبية لـ39 تحقيقا جديدا فيما يتعلق بقيود الاستيراد، مقارنة بـ41 تحقيقا قبل عام، وفقا لكيتا.

(انتهى)

heal@yna.co.kr

كلمات رئيسية
اكثر الاخبار قراءة اقتصاد وأعمال
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك