Go to Contents Go to Navigation

الوفد الحكومي الكوري الجنوبي يتوجه إلى إيران فجر الخميس للتفاوض بشأن قضية احتجاز ناقلة النفط

كوريا والعالم 2021.01.06 21:52

سيئول، 6 يناير (يونهاب) -- سيغادر الوفد الحكومي الكوري الجنوبي فجر غد الخميس البلاد، متوجهًا إلى إيران للتفاوض بشأن الإفراج عن ناقلة النفط الكورية الجنوبية المحتجزة وطاقمها من قبل الحرس الثوري الإيراني.

وقالت وزارة الخارجية في سيئول إن أعضاء الوفد الحكومي الذي يقوده مدير مكتب شؤون أفريقيا والشرق الأوسط بالوزارة كو كيونغ-سوك سيصعدون على متن طائرة حولي الساعة 12:35 من فجر غد الخميس في مطار إنتشون الدولي للتوجه إلى طهران عبر الدوحة بقطر.

وقال المسؤولون الإيرانيون في البداية إنهم لا يرون ضرورة زيارة الوفد الكوري الجنوبي إلى إيران، لكنهم وافقوا عليها لاحقًا بعد مشاورات مع سيئول.

وكان الحرس الثوري الإيراني قد احتجز ناقلة النفط الكورية الجنوبية "إم تي هانكوك كيمي" التي كان على متنها 20 بحارا من بينهم 5 بحارة كوريين جنوبيين يوم الاثنين (بتوقيت كوريا الجنوبية)، بدعوى انتهاكها للقوانين البيئية البحرية، وهي ترسو حاليًّا قبالة ميناء "بندر عباس" في جنوب إيران.

ويعتزم الوفد الحكومي بذل جهود لإطلاق سراح الناقلة المحتجزة بأسرع وقت ممكن مع طاقمها، من خلال المفاوضات مع وزارة الخارجية الإيرانية.

ومن المتوقع أن يتحقق الوفد من مزاعم الجانب الإيراني بأن ناقلة النفط الكورية الجنوبية انتهكت القوانين البيئية البحرية، وأن يقدم الدعم للبحارة المحتجزين إذا بدأت الإجراءات القانونية.

وقد أرسلت وزارة الخارجية ثلاثة مسؤولين من السفارة الكورية الجنوبية لدى إيران إلى ميناء بندر عباس، حيث تأكدوا من أن البحارة المحتجزين بخير.

كما سيتجه النائب الأول لوزيرة الخارجية تشوي جونغ-كون يوم 10 يناير إلى إيران.

ويُتوقع أن يفاوض تشوي الجانب الإيراني في إيران حول الإفراج عن البحارة المحتجزين كأولوية قصوى، وأن يناقش تشوي أيضًا مع إيران قضية الأصول الإيرانية المجمدة لدى المصارف الكورية الجنوبية.

(انتهى)

antar@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة كوريا والعالم
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك