Go to Contents Go to Navigation

مجلة أمريكية تختار رئيس بيغ هيت والمنتجة التنفيذية لفيلم طفيلي بين أكثر 500 شخصية تأثيرًا في صناعة الترفيه

ثقافة/رياضة 2020.12.29 20:09
الرئيس التنفيذي لوكالة بيغ هيت إنترتينمنت "بانغ سي-هيوك"
نائبة رئيس مجموعة سي جيه "لي مي-كيونغ"
المخرج السينمائي "بونغ جون-هو"
مؤسس وكالة إس إم إنترتينمنت "لي سو-مان"
رئيس مجلس الفيلم الكوري "أوه سوك-كون"

سيئول، 29 ديسمبر (يونهاب) -- تم اختيار اثنين من كبار الشخصيات في صناعة الترفيه في كوريا الجنوبية، "بانغ سي-هيوك" و"لي مي-كيونغ"، بين أكثر 500 شخصية تأثيرًا في صناعة الترفيه والإعلام العالمية في عام 2020.

وقالت وكالة "بيغ هيت إنترتينمنت" اليوم الثلاثاء إن "بانغ" –الرئيس التنفيذي للوكالة، البالغ من العمر 48 عامًا– قد اختير في القائمة بفضل نجاح فرقة «بي تي إس» في تحقيق الأرقام القياسية على قوائم الموسيقى العالمية واستراتيجية العمل الجريئة لديه، وقد أعلنت مجلة "Variety" عن القائمة يوم الأربعاء (بالتوقيت الأمريكي).

وقالت المجلة الأمريكية: «يتميز "بانغ" بأنه ليس رجل مهنة واحدة»، وأضافت: «كان يدفع بقوة نحو التنويع، وانتقل إلى التكنولوجيا من خلال تطبيقات مثل "ويفيرس"، وكذلك عمليات الاستحواذ على "Pledis" و"Source Music" وشركة الألعاب "Superb"».

وقالت المجلة: «في النصف الأول من عام 2020، كانت 40% من مبيعات أفضل 100 ألبوم في كوريا الجنوبية هي لفنانين تابعين لوكالة "بيغ هيت"، كما حقق الاكتتاب العام الأولي في أكتوبر ما قيمته 840 مليون دولار أمريكي».

كما اختارت المجلة "لي"، نائبة رئيس مجموعة "سي جيه" والبالغة من العمر 62 عامًا، كشخصية أخرى مؤثرة.

وأشارت المجلة إلى دورها الرئيسي في مساعدة المخرج "بونغ جون-هو" كمنتجة تنفيذية لفيلم "طفيلي"، وهو أول فيلم أجنبي يفوز بجائزة أفضل فيلم في حفل توزيع جوائز الأوسكار. وأشارت أيضًا إلى مساهماتها في الترويج للموسيقى والأفلام والثقافة الكورية في جميع أنحاء العالم.

وتم اختيار "بونغ" و"أوه سوك-كون" –رئيس مجلس الفيلم الكوري– في القائمة أيضًا للعام الثاني والثالث على التوالي. وتم إدراج مؤسس وكالة "إس إم إنترتينمنت"، "لي سو-مان"، في القائمة للعام الرابع.

ووصفت المجلة الأمريكية "بونغ" بأنه «أيقونة من أيقونات السينما الكورية»، وسلطت الضوء على الإنجازات التي حققها فيلم "طفيلي" في حفل توزيع جوائز الأوسكار.

وتم تكريم "أوه" لدوره في إحياء مجلس الفيلم الكوري، والذي تلقى ضربة كبيرة «من الالتزام بسياسة القوائم السوداء» تحت إدارة الرئيسة المخلوعة "بارك كون-هيه".

ووُصِف مؤسس وكالة "إس إم" بأنه «رائد إدارة الكي-بوب المعاصرة».

ومن بين المختارين في القائمة أيضًا، "مارك زوكربيرغ" –الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك–، و"تيم كوك" –الرئيس التنفيذي لشركة آبل–، و"كيفن فيجي" –رئيس شركة مارفل ستوديو–، ونجمة البوب الأمريكية "تايلور سويفت"، والممثلة "ميريل ستريب".

(انتهى)

hala3bbas@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك